ملتقى زايد الانساني يعلن عن تأسيس اول مستشفى متحرك لطب وجراحة القلب للاطفال في افريقيا.

ENN- وام اعلن ملتقى زايد الانساني عن اطلاق اول مستشفى جراحي متحرك لطب وجراحة القلب في المنطقة مجهز بأجهزة متطورة لجراحات القلب المفتوح وعمليات القسطرة الدقيقة.

وسيقدم المستشفى خدمات تشخيصية وعلاجية وجراحية ووقائية للاطفال المعوزين من المصابين بتشوهات خلقية في القلب في القارة الافريقية ابتداء من مصر وثم السودان وارتيريا باشراف نخبة من كبار الاطباء والجراحيين المتطوعين.

ساهم في إطلاق المبادرة مؤسسات تطوعية من خمس دول عربية هي دولة الإمارات والسعودية والكويت ومصر والسودان في نموذج مميز للعمل الانساني والشراكة المجتمعية.

يأتي إطلاق المستشفى التخصصي المتحرك للقلب في إطار توصيات ملتقى زايد الانساني الذي استضافه مركز الامارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية الخميس الماضي لتفعيل الشراكة بين المؤسسات التطوعية والانسانية لتبني مبادرات مبتكرة تساهم في ايجاد حلول سريعة وفعالة للمشاكل الصحية في العديد من الدول الشقيقة والصديقة وخصوصا في مجال الامراض القلبية ..كما ياتي اطلاق المستشفى المتنقل ضمن سلسلة من المبادرات التي سيتم الاعلان عنها تزامنا مع فعاليات ملتقى زايد الانساني .

وقال الدكتور عادل الشامري الرئيس التنفيذي لمبادرة زايد العطاء إن المستشفى المتحرك للقلب سيعمل بإشراف فريق عمل من ممثلين من العديد من المؤسسات التطوعية المحلية والعربية منها مبادرة زايد العطاء وجمعية دار البر تحت مظلة وزارة التضامن الاجتماعي المصرية والمركز السوداني للتطوع.. مضيفا أن المستشفى مجهز بأحدث المعدات والأجهزة الطبية التشخيصية والعلاجية وكل المستلزمات الطبية ويضم عدة أقسام تشمل وحدة لجراحات القلب ووحدة للعناية القلبية وغيرها من الوحدات المساندة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى