في أولى حلقاته للموسم الثاني “العين الساهرة” يستعرض مخاطر السلاح الأبيض

في أولى حلقاته للموسم الثاني العين الساهرةيستعرض مخاطر السلاح الأبيض

 ENN – سعى برنامجالعين الساهرةالإذاعي الذي تعده إدارة الإعلام والعلاقات العامة بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة على توعية أفراد المجتمع وشريحة الشباب من خلال تجسيده لواقع العمل الأمني وطبيعته ، ليكون بذلك حلقة وصل بين الشرطة والمجتمع ليسهم بذلك في تعزيز مسيرة الأمن والأمان التي تشهدها الدولة ، حيث تناول البرنامج في حلقته الثامنة عشر من موسمه الثاني ، حول التوعية بمخاطر السلاح الأبيض بحوزة طلاب المدارس والشباب بشكل عام لما يشكله من خطر عليهم وعلى من حولهم ،  مع ضيفه الإعلامي محمد الخطيب من مؤسسة دبي للإعلام ومراسل نشرة أخبار الإمارات على قناة دبي الفضائية .

   وأعطى البرنامج عبر حلقته مع ضيوفه عبر الهاتف كلاً من المستشار أحمد الخاطري رئيس دائرة المحاكم برأس الخيمة والعقيد الدكتور جاسم خليل ميرزا مدير إدارة التوعية الأمنية في الإدارة العامة لخدمة المجتمع في شرطة دبي ، نبذة عن معنى السلاح الأبيض وأنواعه المستخدمة ، وهو مصطلح يطلق على نوع من الأسلحة غير النارية ، غير محددة بلون معين ، ولكن كلمة بيضاء تشير لنوعها مثل السكاكين والمطاوي والفأس والسيوف وغيرها ، كما تطرق الضيوف حول أسباب انتشار هذه المشكلة التي أكدوا فيها الضيوف بأنها لا تعد ظاهرة ، وأبرزوا خلال حديثهما نتائجها وأثرها على الفرد والمجتمع ، وحول كيفية اقتناء هذه الأسلحة ودور الأجهزة الأمنية حول التصدي لهذه المشكلة بالتعاون والتنسيق مع الجهات المعنية في المجتمع من خلال سلسة من المحاضرات والورش التوعوية التي تنظمها القيادات والإدارات العامة على مستوى الدولة بهدف نشر التوعية بين الشباب ، وغرس القيم الإيجابية في نفوسهم ، وأشار الضيوف إلى أهمية هذه البرامج التوعوية التي تأتي ضمن أهداف وزارة الداخلية الاستراتيجية التي تركز على الاهتمام بشريحة الشباب والناشئة ، والتطرق إلى الفئات العمرية التي تقع أطرافاً فيها وكيفية توعيتهم وضرورة التأكيد على دور الأسرة والمدرسة في هذا الشأن .

   وأشار البرنامج إلى الجانب القانوني والشرعي في تجريم حمل مثل هذه الأسلحة والمتخذة ضد كل من يسيء استخدام السلاح الأبيض مؤكداً بأن شرطة رأس الخيمة متمثلة برجال المباحث الجنائية والتحريات ضبطت العديد من القضايا والمتهمين فيها وأحالتهم إلى القضاء وذلك في إطار جهودها الرامية لحماية المجتمع من بعض السلوكيات الدخيلة على المجتمع الإماراتي ، مستشهداً العديد من قصص أشخاص الذين تعرضوا لمثل هذه الحوادث ونتائجها عليهم وعلى ذويهم مقدمين العديد من النصائح والتوجيهات والمقترحات بهذا الشأن .

   كما استعرض البرنامج تقريراً أوضح من خلاله ضرورة تعميق التعاون بين المؤسسات التعليمية والثقافية والأمنية ، وعقد لقاءات حوارية مكثفة ومباشرة مع أولياء الأمور والشباب لتوسيع شريحة المستفيدين من التوعية بمخاطر السلاح الأبيض ، لحفزهم على تحمل المسؤولية وبناء الذات وتعزيز صفات القيادة والإنتاجية والكفاءة في شخصياتهم ، عوضاً عن الاتجاهات السلبية والعدوانية ، وذلك حفاظاً على سلامتهم وسلامة أقرانهم ، وسلامة أفراد المجتمع بشكل عام ، مبيناً الأسباب النفسية للجوء الشباب إلى استخدام السلاح الأبيض ومنها التباهي ، مؤكدا أن للأسرة دوراً في تنشئة أبنائها على الهدوء وتجنب العدوانية في التعامل مع الآخرين وعدم تشجيعهم على حمل السلاح الأبيض .

   أما فقرة مراسل جاءت حول إعداد عدد من اللقاءات الميدانية لبعض نزلاء المؤسسة العقابية والإصلاحية بشرطة رأس الخيمة حول استطلاع آرائهم على الخدمات ولأنشطة والبرامج المنفذة من جانب المؤسسة لهم ومدى تجاوبهم وتفاعلهم معها والأخذ بمقترحاتهم ولآرائهم نحو تطويرها وتقدم العمل الأمني .

   وتناول البرنامج في آخر فقراته ، أهم وابرز الأخبار والفعاليات للقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة خلال أسبوع من بث الحلقة ، كما استقبل البرنامج العديد من المداخلات الهاتفية من متابعي ومستمعي البرنامج والذين أبدوا آرائهم ومقترحاتهم حول كيفية التصدي لمشكلة سوء استخدام السلاح الأبيض .

يذكر أن برنامج العين الساهرة والذي انطلق في الخامس من شهر فبراير لعام 2015م ، تعده إدارة الإعلام والعلاقات العامة بالقيادة العامة لشرطة رأس الخيمة بالتعاون مع إذاعة رأس الخيمة ويبث كل يوم خميس في تمام الساعة 11.00 صباحاً وتعاد الحلقة يوم السبت في تمام الساعة 9:00 مساءا ، وتم بث أولى حلقاته للموسم الثاني في يوم السادس من شهر أغسطس لعام 2015م ، ومن تقديم الملازم أول حسن المنصوري والمساعد أول منذر المزكي ، ومن إعداد الملازم أول زينب يحيى ، والاشراف النقيب خالد النقبي ، والاشراف العام المقدم مروان عبدالله جكة مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة ، ويخرج البرنامج عبيد خليل والتنسيق راشد .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى