وكالة أنباء الإمارات – كهرباء ومياه دبي تضيف 600 ميجاوات من القدرة التشغيلية للطاقة النظيفة إلى مزيج الطاقة خلال 2021

دبي في 13 يونيو / وام / أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي أنها ستضيف 600
ميجاوات من القدرة التشغيلية للطاقة النظيفة بتقنيتي الألواح الشمسية
الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة خلال العام الجاري لترتفع بذلك
القدرة الإنتاجية الإجمالية للهيئة من الطاقة النظيفة إلى 1613 ميجاوات
مقارنة مع 1013 ميجاوات حالياً.

وأوضح معالي سعيد محمد الطاير العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة
كهرباء ومياه دبي أنه في شهر يوليو المقبل سيتم تدشين المشروع الأول
بقدرة 300 ميجاوات ضمن المرحلة الخامسة من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم
للطاقة الشمسية وفي شهر سبتمبر سيتم تدشين أعلى برج للطاقة الشمسية
المركّزة في العالم بارتفاع 262.44 متر وبقدرة 100 ميجاوات ضمن المرحلة
الرابعة من المجمع وستدشن الهيئة الجزء الأول من منظومة عاكسات القطع
المكافئ بقدرة 200 ميجاوات ضمن المرحلة ذاتها قبل نهاية العام وبذلك
ستضيف الهيئة 300 ميجاوات بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية و300
ميجاوات بتقنية الطاقة الشمسية المركزة وستصل نسبة القدرة الإنتاجية
للطاقة النظيفة ضمن مزيج الطاقة في دبي إلى نحو 10% خلال شهر يوليو
المقبل و12% بنهاية العام الجاري.

وقال معالي الطاير: “في هيئة كهرباء ومياه دبي نستلهم استراتيجياتنا
وخطط عملنا من الرؤية الثاقبة والتوجيهات السديدة لصاحب السمو الشيخ
محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي
“رعاه الله” لتعزيز الاستدامة والابتكار والتحول نحو اقتصاد أخضر مستدام
..ويعد مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية أحد أبرز المشروعات
التي تنفذها الهيئة لتحقيق هذه الرؤية وزيادة نسبة القدرة الإنتاجية
للطاقة المتجددة والنظيفة ضمن مزيج الطاقة في دبي في إطار استراتيجية
دبي للطاقة النظيفة 2050 والتي تهدف إلى توفير 75% من القدرة الإنتاجية
للطاقة في دبي من مصادر الطاقة النظيفة بحلول عام 2050 ..ويحظى المجمع
منذ إطلاقه باهتمام واسع من المطورين العالميين الأمر الذي يعكس ثقة
المستثمرين من مختلف أنحاء العالم بالمشروعات الكبرى التي تنفذها
الهيئة”.

وأكد أن المشروعات الكبرى التي تنفذها الهيئة بالتعاون مع القطاع الخاص
وفق نموذج المنتج المستقل تسهم في تعزيز النمو الاقتصادي في الإمارة ومن
خلال هذا النموذج حققت الهيئة أرقاما قياسية عالمية في أدنى الأسعار
لمشروعات الطاقة الشمسية لخمس مرات متتالية وباتت دبي معياراً لأسعار
الطاقة الشمسية على مستوى العالم واجتذبت الهيئة نحو 40 مليار درهم من
الاستثمارات من خلال نموذج المنتج المستقل للطاقة.

وأوضح المهندس وليد سلمان النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال
والتميز في هيئة كهرباء ومياه دبي أن المرحلة الرابعة من مجمع محمد بن
راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية تعد أكبر مشروع استثماري في موقع واحد على
مستوى العالم يجمع بين تقنيتي الطاقة الشمسية المركزة والطاقة الشمسية
الكهروضوئية وفق نظام المنتج المستقل وبقدرة تصل إلى 950 ميجاوات
وباستثمارات تصل إلى نحو 16 مليار درهم ..مشيرا إلى أن هذه المرحلة
تمتاز بأكبر قدرة تخزينية للطاقة الشمسية على مستوى العالم لمدة 15 ساعة
ما يسمح بتوافر الطاقة على مدار 24 ساعة.

يشار إلى أن الهيئة حصلت على أدنى سعر عالمي بقيمة 1.6953 سنت أمريكي
للكيلووات ساعة للمرحلة الخامسة من المجمع بقدرة 900 ميجاوات بتقنية
الألواح الشمسية الكهروضوئية.

ويستخدم المشروع أحدث تقنيات الألواح الشمسية الكهروضوئية ثنائية الأوجه
مع نظام تتبع شمسي أحادي المحور لزيادة إنتاجية الطاقة.

وام/سالمة الشامسي/رضا عبدالنور

المصدر

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى