هجوم كييف المضاد سيبدأ قبل 15 مايو

بعد تأكيد الدفاع الأوكرانية استعدادها التام لتنفيذ الهجوم المضار المرتقب، كشف قائد مجموعة فاغنر تاريخه. وقال يفغيني بريغوجين، رئيس المجموعة العسكرية التي تقاتل إلى جانب الجيش الروسي في أوكرانيا إن الجيش الأوكراني مستعد لتنفيذ هجومه المضاد قبل 15 من مايو المقبل.

كما أضاف في مقابلة صحافية عبر الفيديو: “الأوكرانيون مستعدون للهجوم المضاد.. سوء الأحوال الجوية كان عائقا بالنسبة لهم، وربما بعض المشاكل الداخلية التي كانت بحاجة إلى حل”. وأردف”قد يعطوننا فرصة للراحة في التاسع من مايو، لكن الهجوم سيبدأ بنسبة 100% قبل 15″.

موسم الأمطار سينتهي

إلى ذلك، أوضح أن موسم الأمطار سينتهي في 2 مايو، حينها سيصبح “الجو جافاً وستستطيع الدبابات ومنظومات المدفعية التحرك”.

وكان وزير الدفاع الأوكراني، أولكسي ريزنيكوف، أكد أمس أن بلاده تنهي التحضيرات استعداداً لهجومها المضاد، مضيفاً أن قواته مستعدة بشكل عام للمضي قدماً ما إن يتحسن الطقس.

يشار إلى أن وثائق البنتاغون المسربة كشفت في مارس الماضي أن القوات الأوكرانية تخطط لشن هجوم مضاد على المحور الجنوبي الشهر المقبل.

كما بينت في حينه أن أوكرانيا تحتاج إلى إعداد 12 لواء قتاليًا يحتوي كل منهم 4 آلاف فرد.

ومنذ أسابيع طويلة، تتحدث كييف عن هجوم مضاد ستشنه خلال الربيع ضد القوات الروسية المتمركزة في شرق البلاد، بعد أن تراجعت في عدة مناطق بالجنوب.

وقد كثفت مطالبها قبل أشهر لحلفائها الغربيين من أجل دعمها بالسلاح والدبابات والمروحيات وأنظمة الدفاع المتطورة.