404 مليارات درهم تجارة دبي غير النفطية مع دول الآسيان خلال 5 سنوات

الأربعاء، ٨ ديسمبر ٢٠٢١ – ١:٢١ م


دبي في 8 ديسمبر / وام / أكد معالي عبد العزيز الغرير، رئيس مجلس إدارة
غرف دبي أن عدد شركات دول منطقة الآسيان المسجلة في عضوية غرفة دبي
والعاملة في الإمارة تخطى 3300 شركة بنمو بنسبة 35.5% مقارنة بالعام
2018، وهو ما يعد دلالة قوية على أهمية سوق دبي وجاذبيته للشركات من
منطقة الآسيان التي تجد في الإمارة سوقاً واعداً بالفرص المتميزة
لأنشطتها، ومركزاً استراتيجياً للتوسع وإدارة عملياتها في المنطقة.

جاء ذلك في الكلمة الافتتاحية التي ألقاها معاليه اليوم خلال انطلاق
فعاليات الدورة الأولى للمنتدى العالمي للأعمال لدول الآسيان، الذي
تنظمه غرفة دبي بالتعاون مع ” إكسبو 2020 دبي” تحت رعاية صاحب السمو
الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم
دبي “رعاه الله” .

وانطلقت فعاليات المنتدى اليوم في دبي تحت شعار “شراكات اقتصادية عابرة
للحدود” وتستمر يومين ليكون منصة استراتيجية تعطي دفعة قوية للعلاقات
التجارية والاقتصادية بين دولة الإمارات ودبي من جهة، ودول جنوب شرق
آسيا من جهة أخرى.

وقال معاليه : ” بلغ حجم التجارة غير النفطيةِ بين دبي والآسيان خلال
السنوات الخمس الماضية قرابة 110 مليارات دولار /404 مليارات درهم/. ومع
ذلك، فهناك إمكانات هائلة لتوسيع التجارة الثنائية بشكل أكبر،
والاستفادة من أوجه التعاون الحالية.” .

واعتبر الغرير أن المنتدى يمثل فرصة حقيقية لتعزيز التجارة البينية
والشراكات الاقتصادية مع سوق تعتبر متميزة في قطاعات حيوية تشمل الزراعة
والتكنولوجيا الرقمية والخدمات اللوجستية والتجارة، مؤكداً أن أهداف
المنتدى تشمل الارتقاء بالتعاون التجاري والاستثماري المشترك، ومساعدة
الشركات من الجانبين على التوسع في الأسواق الخارجية.

وأوضح أن المنتدى العالمي للأعمال لدول الآسيان، الذي يقام برعاية كريمة
من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، يعزز التجارة الإقليمية بين
دبي ومنطقة جنوب شرقِ آسيا، ويبني جسوراً جديدةً بين أصحاب المصلحة في
القطاعين العام والخاص في المِنطقتين.

وأشار إلى حرص دبي على تشجيع التجارة العالمية، معتبراً أن جواز السفر
اللوجستي العالمي الذي أطلق بتوجيهات من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد
آل مكتوم، يمثل مبادرة نوعية واستثنائية تغير قواعد اللعبة في منظومة
التجارة العالمية، داعياً دول الآسيان التي لم تنضم حتى الآن لمبادرة
جواز السفر اللوجستي العالمي إلى الاستفادة من هذه المبادرة لتعزيز
تجارتها الخارجية مع الأسواق العالمية.

وأضاف معاليه أن “إكسبو 2020 دبي ” هو المنصة المثالية للحوار
الاستثماري البنّاء والشراكات الاقتصادية التي ترسخ مكانة دبي كعاصمة
للاقتصاد العالمي، وليس هنالك منصة أفضل من إكسبو 2020 دبي على الإطلاق
لعرض الإمكانات والفرص الاقتصاديةِ الهائلة التي توفِّرها منطقة
الآسيان؛ لكونه أول معرض عالمي في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب
آسيا، وأكبر حدث على الإطلاق في العالم العربي”.

يُذكر أن المنتدى العالمي للأعمال لدول الآسيان هو جزء من سلسلة منتديات
الأعمال العالمية الرائدة لغرفة دبي التي أطلقتها في عام 2013، والتي
تركز على استكشاف الإمكانات والفرص الاقتصادية في أمريكا اللاتينية
وأفريقيا.

وام/محمد إسماعيل/دينا عمر


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى