150 من الصحفيين شاركوا في ورشة عن أساليب الكتابة للإعلام الالكتروني

ENN – شارك 150 صحفيا وصحفية من 32 مؤسسة وجهة إعلامية بالدولة في ورشة العمل التي نظمتها جمعية الصحفيين ومؤسسة الإمارات للاتصالات “اتصالات” على مدي يومين في أبوظبي ودبي تحت عنوان “أساليب الكتابة للإعلام الالكتروني” .

أدار الورشة الخبير الإعلامي المصري ياسر عبد العزيز ، وتضمنت شرحاً لمحددات الصحافة الالكترونية وسماتها وأساليب الكتابة لها ، كما ركزت على انتقاء الأخبار وصياغتها واستخدام الأساليب التقنية لتعزيز العناصر الخبرية الالكترونية ، وعرض المحاضر نماذج عملية مع تمارين تفاعلية لعملية التحرير بالتركيز على جوانب التحديث والتوازن والدقة والتكامل والتفاعل وإتاحة الأطر المرجعية وتوضيح السياق ، كما شملت الورشة تدريبات عملية للمشاركين على صياغة التقارير الصحفية وإعداد العناوين وكتابة المقدمات وتوزيع العناصر الخبرية في النص ، وكذلك استخدام المميزات التي تتوافر ضمن شبكة الانترنت .

أشرف على تنظيم الورشة إبراهيم الحساوى رئيس لجنة التدريب والتطوير بجمعية الصحفيين الذي سلم الشهادات للمشاركين مع عبد الرحمن نقي عضو مجلس إدارة الجمعية وفارس حمد فارس نائب رئيس الاتصال المؤسسي في اتصالات .

================

كلام الصور :

1- إبراهيم الحساوي وياسرعبدالعزيز أثناء تسليم شهادة المشاركة لآمنه الكتبي.

2- إبراهيم الحساوي وياسر عبدالعزيز أثناء تسليم شهادة المشاركة لبتول عبدالعزيز.

3- إبراهيم الحساوي وياسر عبدالعزيز أثناء تسليم شهادة المشاركة ليوسف أحمد .

4- إبراهيم الحساوي وياسر عبدالعزيز أثناء تسليم شهادة المشاركة لمحمود يوسف ال علي.

5-  جانب من المشاركين بورشة دبي .

6- جانب من المشاركين بورشة دبي .

7- صورة جماعية للمشاركين بورشة دبي .

8- جانب من المشاركين بورشة أبوظبي.

9- جانب من المشاركين بورشة أبوظبي.

10-  صورة جماعية للمشاركين بورشة أبوظبي.

11-  عبدالرحمن نقي وفارس حمد فارس وياسر عبدالعزيز اثناء تسليم شهادة المشاركة لاسماء الحمادي.

12-  عبدالرحمن نقي وفارس حمد فارس وياسر عبدالعزيز اثناء تسليم شهادة المشاركة لهزاع أبو الريش.

13-  عبدالرحمن نقي وفارس حمد فارس وياسر عبدالعزيز اثناء تسليم شهادة المشاركة لمبارك الكعبي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى