ولي العهد السعودي ورئيس الوزراء الإيطالي يبحثان علاقات البلدين والمستجدات في المنطقة

ولي العهد السعودي ورئيس الوزراء الإيطالي يبحثان علاقات البلدين والمستجدات في المنطقة

رينزي بدأ زيارة رسمية للرياض

جانب من جلسة المباحثات الرسمية التي عقدها الأمير محمد بن نايف مع رئيس الوزراء الايطالي في الرياض مساء أمس (واس)

Tweet

نسخة للطباعة Send by email

تغير الخط
خط النسخ العربي
تاهوما
الكوفي العربي
الأميري
ثابت
شهرزاد
لطيف

الرياض: «الشرق الأوسط»
التقى الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب، رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي، مع رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، في الرياض مساء أمس، حيث بحث معه سبل تعزيز ودعم العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين. كما استعرض الجانبان آخر تطورات الأحداث في المنطقة.
حضر جلسة المباحثات الدكتور مساعد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء، وعادل الجبير وزير الخارجية، والدكتور ماجد القصبي وزير الشؤون الاجتماعية (الوزير المرافق)، والفريق أول عبد العزيز الهويريني مدير عام المباحث العامة، وخالد الحميدان رئيس الاستخبارات العامة، والدكتور رائد قرملي سفير السعودية لدى إيطاليا ومالطة.
كما حضر من الجانب الإيطالي سفير إيطاليا لدى السعودية ماريو بوفو، والمستشار الدبلوماسي لرئيس مجلس الوزراء السفير أرماندو فاريكيو، والمتحدث باسم رئيس مجلس الوزراء الدكتور فيليبو سينزي، والمستشار الاقتصادي البروفسور ماركو سيموني.
ونيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز، أقام الأمير محمد بن نايف، مساء أمس، مأدبة عشاء، تكريمًا لرئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي والوفد المرافق له بمناسبة زيارته للسعودية، وذلك في قصر الملك سعود للضيافة بالرياض.
وكان رئيس وزراء إيطاليا، وصل إلى العاصمة السعودية في وقت سابق من مساء أمس. وتقدم مستقبليه بمطار قاعدة الملك سلمان الجوية الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز، وكبار المسؤولين. فيما أقيمت له مراسم استقبال رسمية.
حضر مأدبة العشاء الأمير فيصل بن بندر بن عبد العزيز أمير منطقة الرياض، والأمير تركي بن محمد بن سعود الكبير وكيل وزارة الخارجية للعلاقات متعددة الأطراف، والأمير سعود بن عبد الله بن ثنيان رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع، والأمير الدكتور سعود بن سلمان بن محمد، والأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد رئيس مدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية، والأمير خالد بن سعود بن خالد مساعد وزير الخارجية، والأمير محمد بن سعود بن خالد وكيل وزارة الخارجية لشؤون المعلومات والتقنية، والأمير فيصل بن خالد بن سلطان بن عبد العزيز المستشار بالديوان الملكي، والأمير منصور بن مقرن بن عبد العزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين، والأمير تركي بن محمد بن فهد بن عبد العزيز، والأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز، والأمير فهد بن نايف بن عبد العزيز، وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى