هيئة الأعمال الخيرية الإماراتية تنفق ثمانية ملايين دولار خلال العام الماضي على الفئات المحتاجة في الاراضي الفلسطينية

اشاد وزراء ومسؤولون فلسطينيون بالمساعدات القيمة التي تقدمها دولة الامارات العربية المتحدة وهيئاتها الخيرية للشعب الفلسطيني ووصفوها بانها مساعدات انسانية شاملة طالت العديد من القطاعات التي تمس حياة الفلسطينيين.

ونقل مستشار الرئيس الفلسطيني لشؤون المنظمات الاهلية اللواء سلطان ابو العينين تحيات الرئيس الفلسطيني للقيادة والشعب الاماراتي على ما قدموه ولازالوا يقدمونه للشعب الفلسطيني.

واشاد في كلمة له في احتفال اقيم امس بمدينة البيرة في الضفة الغربية بمناسبة الاعلان عن التقرير السنوي لمساعدات هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية للشعب الفلسطيني خلال العام الماضي والتي بلغت قيمتها ثمانية ملايين دولار بمناقب المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه وخلفه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله.

واكد ان تزامن اطلاق هذا التقرير مع ذكرى النكبة الفلسطينية يؤكد ان حضور الظهير العربي والاسلامي خاصة دولة الامارات هو ما تعتمد عليه فلسطين في الحرية والاستقلال.

وعبر عن شكر حكومته والشعب الفلسطيني عن تلك البصمات الخيرية الاماراتية الكبيرة والشاهدة في كل محافظة فلسطينية التي تقوم بها هيئات العمل الخيري الاماراتية مثل هيئة الهلال الاحمر وهيئة الاعمال الخيرية والمؤسسات الخيرية الاخرى التي لها تواجد مستمر على الاراضي الفلسطينية لتقديم العون للفئات الفلسطينية المحتاجة.

من جانبه قال وزير الشؤون الاجتماعية الفلسطيني الدكتور كمال الشرابي ان الشراكة الفلسطينية مع هيئة الاعمال الخيرية والهيئات الاماراتية الاخرى ليست شراكة عادية بل هي اخوية وحتمية وجذرية للبعد العربي والقومي والاسلامي لهذه الشراكة ..مؤكدا ان الشعب الفلسطيني يملك الكثير من الخبرات التي تستطيع ايضا رفد الوطن العربي والاسلامي.

من جهته قدم ابراهيم راشد مدير مكتب هيئة الاعمال الخيرية الاماراتية في الضفة الغربية شرحا تفصيلا لمضامين انجازات الهيئة في العام الماضي التي انفقت فيها الهيئة اكثر من ثمانية ملايين دولار وباتاحة مليوني فرصة استفادة وبالشراكة مع 300 مؤسسة تركزت على كفالة الايتام والاسر الفقيرة بالاضافة الى برامج التجهيزات الصحية والمستلزمات التعليمية والمواسم الاغاثية لاسيما في شهر رمضان المبارك وافطار الصائمين بالمسجد الاقصى المبارك.

واكد في الحفل الذي حضره عدد من كبار المسؤولين الفلسطينيين والفعاليات المجتمعية الفلسطينية ان استراتيجية الهيئة تقوم على تعزيز التمكين المنسجم مع توجهات القيادة الاماراتية في الوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني مع تطوير برامجها لاغاثة وكفالة الاسر والايتام الذين يبلغ عددهم اكثر من 18 الف يتيم لتنتقل تدريجيا الى الرعاية الشاملة مع كفاءة وضبط اكبر وتعزيز تمكين المرأة الفلسطينية.

يذكر ان هيئات العمل الانساني الاماراتي وفي مقدمتها هيئة الهلال الاحمر تتواجد على الساحة الفلسطينية منذ مدة طويلة ولها مشاريع اغاثية وانشائية في الاراضي الفلسطينية بلغت قيمتها عشرات الملايين من الدراهم وطالت قطاعات عديدة من الاسر الضعيفة وذوي الاحتياجات الخاصة والايتام وكذلك قطاعات التعليم والصحة.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى