مركز راشد للمعاقين يقيم احتفالية خيرية إماراتية ومصرية في القاهرة

أقام مركز راشد للمعاقين وبالتعاون مع هيئة تنشيط السياحة ووزارة السياحة المصرية احتفالية خيرية إنسانية بفندق “جراند نايل تاور” في القاهرة بحضور ورعاية الشيخ جمعة بن مكتوم آل مكتوم العضو المنتدب لمركز راشد للمعاقين ومريم عثمان المديرة العامة للمركز.

وأعرب هشام زعزوع وزير السياحة المصري عن شكره لمركز راشد للمعاقين على تلبيته الدعوة ورغبته في مد يد العون إلى جمعية النور والأمل التي تعنى بالكفيفات في جمهورية مصر.

من جانبها عبرت مريم عثمان عن فخرها لضيافة مصر الشقيقة التي نحمل لها كل مشاعر الود والحب بل العشق هذا العشق لأرض الكنانة تعلمناه من نصوص الشعر والأدب وفي كتب التاريخ والجغرافيا وهو وصية زايد الراحل “طيب الله ثراه” الذي قال ” ما تقوم به الإمارات نحو مصر هو نقطة في بحر ما قامت به مصر نحو العرب”.

وأضافت إننا في دولة الإمارات نعشق حكيم العرب زايد طيب الله ثراه ونحفظ وصاياه فهو القائل” أوصيت أبنائي بأن يكونوا دائما إلى جانب مصر وهذه هي وصيتي أكررها لهم أمامكم فهذا هو الطريق لتحقيق العزة للعرب كلهم”.

وأشارت إن مشاركة مركز راشد للمعاقين اليوم في هذا الحفل الخيري الإنساني الذي يخصص ريعه لصالح جمعية ” النور والأمل ” يؤكد عالمية القضية النبيلة السامية التي نعمل من أجلها جميعا فالإعاقة لا تعترف بالحدود وتقفز فوق الجغرافيا ويكفي القول أن نحو 134 في المائة من البشرية اليوم من هذه الفئة لندرك حجم المسؤولية والتحديات وأهمية تضامن وتكافل القطاعين العام والخاص من أجل رسم غد أكثر إشراقا للمعاقين الذين أثبتوا أنهم جزء مهم وفاعل في كل المجتمعات وأن إبداعاتهم على مر التاريخ مضرب الأمثال.

وقالت إن المركز الذي تأسس في العام 1994 واحتفل بمرور 20 سنة على تأسيسه وانطلاقته مؤخرا يتمنى أن يعم السلام والأمن والرخاء مصر العروبة وأن لا تؤثر الأزمات العابرة على مسيرة الخير والعطاء وأن يكون صوت الإنسان أعلى من صوت الإرهاب والدمار فالخير باق لا يموت إلى أن يرث الله الأرض ومن عليها.

وأعربت عثمان عن شكرها لوزير السياحة المصري هشام زعزوع على إيمانه العميق بأهمية التواصل الإنساني لتعميق العلاقات وتمتين أواصر وعرى التعاون .. وثمنت الإلتفاتة الراقية والحضارية إلى ذوي الإحتياجات الخاصة فهذه مصر التي عرفناها والتي ندخلها إن شاء الله آمنين ونقيم على أرضها آمنين ونغادرها ونعود إليها بشوق آمنين .. وتمنت أن تظل مصر وجهة السياحة العربية الأولى وأن يتوافد إليها العرب من كل حدب وصوب.

وقدمت مؤسسة عصمت يحيى للثقافة والفنون والتنمية استعراضها وكذلك عزفت أوركسترا جمعية “النور والأمل” للكفيفات مقطوعات موسيقية لأسماء عالمية وقدمت فرقة “الحق في الحياة” استعراضها الإنساني أيضا.

من جانبها أشادت آمال فكري رئيسة جمعية “النور والأمل” بعمق العلاقات التاريخية بين الشعبين وقدمت الشكر لمركز راشد للمعاقين على مبادرته الكريمة.

وتحدثت الدكتور بروين حبيب عن الدلالات والاشتقاقات اللغوية لكلمة معاق ولامست بكلمتها الراقية شغاف القلوب.

وتم خلال الحفل عرض فيلم وثائقي عن مركز راشد للمعاقين وبعض الأفلام القصيرة جدا والتي حملت مضامين إنسانية.

واقام مركز راشد للمعاقين جناحا للتعريف بمنتجات ومشغولات طلبته وتوزيع مجلته الفصلية وإصداراته وأهمها كتاب “راشد.. في عيونهم” الذي أصدره المركز مؤخرا بمناسبة احتفالاته بمرور 20 سنة على انطلاقته.

كما حضر الحفل لفيف من نجوم الفن والإعلام.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى