محمد بن زايد يلتقي عمدة برلين

التقى الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بمقر اقامته في برلين بجمهورية المانيا الاتحادية كلاوس فوفيرايت عمدة العاصمة برلين.

وجرى خلال اللقاء الذي حضره سمو الشيخ عبدالله بن زايد ال نهيان وزير الخارجية تبادل الحديث حول علاقات الصداقة والتعاون بين الدولة الامارات العربية المتحدة وجمهورية المانيا وسبل تعزيز وتطويرها خاصة فيما يتعلق بالجوانب التنموية والاجتماعية والثقافية.

وعبر سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان عن سعادته بزيارة مدينة برلين العريقة بتاريخها وفنونها ومعالمها وابداعاتها الصناعية المتنوعة ..

مشيرا سموه الى اهمية الاستفادة من الامكانيات المتوفرة والخبرات المتبادلة في التطوير والتنمية في المدن الاماراتية ومدينة برلين وايجاد الفرص المناسبة لإقامة البرامج والمشاريع المشتركة التي تعود بالفائدة على البلدين والشعبين الصديقين.

وقال سمو ولي عهد ابوظبي ان مواصلة الزيارات المتبادلة بين الجانبين مهمة وتصب في مصلحة البلدين وتخلق تفاهمات جديدة وافكارا متنوعة لتنمية العلاقات الثنائية وطرح مشاريع مبتكرة.

من جانبه أعرب عمدة العاصمة برلين عن سعادته بزيارة سمو ولي عهد ابوظبي الى المدينة.. مؤكدا أنها ستسهم في تعزيز علاقات التعاون والصداقة والشراكة القائمة بين دولة الامارات وجمهورية ألمانيا.. مشيرا الى ما تتمتع به دولة الامارات ومدنها من تطور وتقدم تضاهي به مدن عالمية مختلفة وهو ما يساهم ويعزز من فرص التعاون وتبادل المعلومات والخبرات والتجارب التي تخدم التعاون المشترك.

وسجل سمو ولي عهد ابوظبي كلمة في سجل مدينة برلين قال فيها ” سعدنا بتواجدنا في برلين .. المدينة العريقة .. التي أصبحت رمزا لوحدة المانيا وشعارا لإرادة شعبها.. متمنين لها كل تقدم وازدهار”.

حضر اللقاء معالي علي محمد حماد الشامسي نائب الامين العام في المجلس الأعلى للأمن الوطني وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي وسعادة جمعة مبارك الجنيبي سفير الإمارات العربية المتحدة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية.. ومن الجانب الالماني الدكتور ريتشارد مينغ المتحدث الرسمي لمدينة برلين وعدد من المسؤولين الالمان.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى