محمد بن حمد الشرقي يفتتح أعمال ملتقى الفجيرة الدولي التاسع للتزود بالوقود والنفط

الفجيرة /وام /

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة افتتح سمو الشيخ محمد بن حمد بن محمد الشرقي ولي عهد الفجيرة اليوم ملتقى الفجيرة الدولي التاسع للتزود بالوقود والنفط /فوجكون 2015/ في فندق سيجي الديار في الفجيرة بمشاركة ما يقارب 400 مندوب من 100 مدينة في أكثر من 50 دولة من دول العالم ممثلين عن منظمات وشركات معنية بسوق النفط.

وأكد سموه أهمية أن يلتقي المتخصصون في حقل سوق النفط ومرافقه لتبادل الخبرات والمعارف وتحديد الاتجاهات الحديثة في هذا المجال ومناقشة سبل مواجهة تحدياته مشيرا إلى أن الفجيرة باحتضانها أعمال الملتقى تعزز مكانتها كمنصة رئيسية للشركات المحلية والإقليمية والعالمية في مجالات إمدادات الطاقة وتخزينها عالميا ونوه في هذا السياق إلى عمليات تطوير مستمرة تتم على صعيد قدرات موانئ الفجيرة البترولية.

حضر الافتتاح الشيخ المهندس محمد بن حمد بن سيف الشرقي مدير دائرة الحكومة الالكترونية وسعادة سالم الزحمي مدير مكتب سمو ولي العهد ومعالي الدكتور محمد الكندي رئيس اللجنة المنظمة للملتقى وسعادة محمد عبيد بن ماجد مدير دائرة الصناعة والاقتصاد بحكومة الفجيرة وعدد من مديري الدوائر والمؤسسات الحكومية ومسؤولين وممثلين عن شركات بترول محلية وعالمية.

وألقى الدكتور محمد سعيد الكندي رئيس اللجنة المنظمة للملتقى كلمة ترحيبية أكد فيها اهتمام حكومة الفجيرة بقيادة صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة بتقديم كافة التسهيلات المناسبة وتوفير كل وسائل الدعم لتطوير المرافق المرتبطة بقطاع النفط لأهميتها في دعم الاقتصاد الوطني والعالمي على حد سواء .

وقال الكندي في كلمته: ” لقد أصبح لدينا موقع استراتيجي بفضل المرافق الاستراتيجية التي نوفرها إلى جانب نقل النفط عبر خط أنابيب أبوظبي للنفط الخام /أدكوب/ كما أطلقت فوباك هوريزان الفجيرة قبل 20 يوما مشروع بناء خزانات جديدة للنفط الخام /مشروع اللؤلؤة السوداء/ إضافة إلى توسعات شملت إنشاء رصيف جديد بالميناء قادر على خدمة ناقلات النفط الخام العملاقة.

وتناول الدكتور علي عبيد البيهوني الرئيس التنفيذي لشركة ناقلات أبوظبي الوطنية في كلمته انخفاض أسعار النفط والتحديات التي قد تواجه المعنيين في قطاع تزويد السفن بالوقود فيما تحدث السيد فريدون فيشراكي المدير التنفيذي لشركة/ اف جي اي/ عن السوق العالمي للنفط مشيرا إلى الموقع الجغرافي المهم الذي تحتله إمارة الفجيرة كنقطة وصل بين الشرق والغرب مما أهلها لتكون منطقة جذب اقتصادية مهمة توفر خدمات متميزة تعزز من مكانتها كلاعب رئيسي في السوق العالمية.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى