محمد بن حمدان بن زايد يفتتح صالة تحرير صحيفة الاتحاد ويدشن عددا من المشاريع التطويرية بها

افتتح الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان صالة التحرير الجديدة في صحيفة “الاتحاد” والتي حملت اسم ” 2030 ” وذلك بهدف مواكبة آخر التطورات العالمية في مجال الصحافة سعيا من الصحيفة للاستمرار في أداء دورها الرائد في ظل ثورة الإعلام الرقمي.

وقام الشيخ محمد بن حمدان بتدشين مجموعة من المشاريع التطويرية التي نفذتها الصحيفة ومن ضمنها إعادة إطلاق شعار الصحيفة باللون الأحمر وغرفة الأخبار الذكية ونظام الرمز ” الكيو أر” وعدد من البرامج الأخرى المرتبطة بالارتقاء بالعمل الصحفي.

وكان في استقبال الشيخ محمد بن حمدان سعادة محمد المحمود العضو المنتدب رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام وأعضاء المجلس ومحمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر رئيس تحرير صحيفة الاتحاد والمدراء التنفيذيون.

وثمن الشيخ محمد بن حمدان بن زايد خلال جولته الجهود التي بذلتها الصحيفة في بناء بيئة عمل ملائمة تتناسب ومتطلبات العمل الصحفي الذي يقوم على الإبداع والابتكار .. مشيدا بالمشاريع التطويرية المنفذة والتي تتماشى مع أحدث الأساليب الإعلامية الدولية من حيث ربط المحتوى المطبوع بالرقمي والإلكتروني لإيصال الخبر بمختلف الطرق التي تناسب متطلبات العصر الجيد.

وقام الشيخ محمد بن حمدان بجولة على أقسام صالة التحرير كافة التي تم تصميمها وفقا للمعايير المتبعة في كبريات الصحف العالمية إذ روعي في التصميم الجانبين العملي والجمالي لتوفير متطلبات العمل التي يحتاج إليها الصحفيون وفي الوقت ذاته زيادة المساحات الحرة ومسارات الحركة بما يضمن انسيابية العمل بأقل وقت وجهد وضمن أفضل الممارسات بالإضافة إلى اعتمادها على نظام للأخبار يعمل إلكترونيا بشكل كامل”.

وتجول في غرف الاجتماعات المكملة لصالة التحرير ” 2030 ” والتي سميت وفقا لأبرز الأحداث التاريخية في الإمارات حيث تم تسمية القاعة الأولى ” قاعة 1966 ” تاريخ  تولي المغفور له بإذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” طيب الله ثراه ” مقاليد الحكم في إمارة أبوظبي ويعتبر هذا اليوم منعطفا تاريخيا للإمارات والمنطقة بشكل عام .

وحملت القاعة الثانية اسم ” قاعة 1971 ” إذ تم في الثاني من ديسمبر عام 1971 الإعلان عن قيام دولة الإمارات العربية المتحدة وإعلان الاستقلال فيما حملت القاعة الثالثة اسم ” قاعة 2004 ” وهو العام الذي انتخب المجلس الأعلى للاتحاد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان ” حفظه الله ” رئيسا لدولة الإمارات العربية المتحدة .

وأبدى الشيخ محمد بن حمدان بن زايد إعجابه بالتصميم الجديد لصالة التحرير لما تتميز به من عناصر تجمع بين بيئة العمل الصحفي والتقنيات الحديثة وربط هذه العناصر بتاريخ الدولة وقياداتها الحكيمة.

و استمع إلى شرح عن غرفة الأخبار الذكية التي تعتبر الأولى من نوعها في المنطقة وتتميز بالقدرة على رصد أهم الأخبار في العالم وقت حدوثها ونقلها أولا بأول من مختلف المصادر الإعلامية إذ تستخدم الغرفة أحدث البرامج والتقنيات لمتابعة ما يدور في العالم وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها على مستوى الدولة.

والتقى الشيخ محمد بن حمدان بن زايد خلال الزيارة الشباب المواطنين المتدربين المشاركين في مبادرة ” الصحافة للجميع ” التي أطلقتها صحيفة الاتحاد في فبراير الماضي والهادفة إلى استقطاب مواطني الدولة للعمل في المجال الصحفي من دون اشتراطات مسبقة خاصة فيما يتعلق بدراسة الصحافة.

بدوره ثمن سعادة محمد المحمود العضو المنتدب رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإعلام حرص القيادة الحكيمة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” على النهوض بالإعلام الوطني والارتقاء به إلى العالمية وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الداعية إلى توفير كل ما يساهم في دعم الصحافة الإماراتية وتطورها ونهضتها بما ينسجم مع تطور الدول .. وشكر الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان على زيارته لصحيفة الاتحاد وحرصه الدائم على دعم مسيرة الإعلام الوطني.

  وأكد أن أبوظبي للإعلام تعمل على تطوير مناحي العمل كافة ضمن خطة شاملة تهدف إلى النهوض بالأداء الإعلامي ليواكب النهضة الحضارية الكبيرة التي تشهدها الدولة .. مشيرا إلى أن ما تقوم به الشركة يترافق مع الاهتمام بالكوادر المواطنة بإعطائها الدور القيادي في مسيرة التحديث والتطوير إذ تم مؤخرا الإعلان عن توطين القيادات التنفيذية بنسبة 100 في المائة .

من جانبه ثمن محمد الحمادي المدير التنفيذي للتحرير والنشر رئيس تحرير “الاتحاد” زيارة الشيخ محمد بن حمدان بن زايد وافتتاحه صالة التحرير ” 2030 ” والمشاريع الأخرى المرتبطة بعمل الصحيفة .

وأكد أن اهتمام ورعاية القيادة الحكيمة بالصحافة الوطنية كان له أكبر الأثر فيما وصلنا إليه اليوم من تطور في الإعلام الوطني إذ لم تدخر أي جهد في سبيل رفعة الدولة وقطاعاتها المختلفة ومن أهمها الإعلام وذلك لما له من دور في إبراز النهضة الحضارية للدولة والدفاع عن مكتسباتها وإنجازاتها.

وقال ” إن زيارة الشيخ محمد بن حمدان تمثل حافزا كبيرا لفريق عمل الصحيفة للوصول إلى مراحل متقدمة من التميز والإنجاز وتضع مسؤولية كبيرة على عاتقنا وستكون نبراسا لنا في المرحلة المقبلة لمواكبة طموحات وتطلعات قيادتنا الحكيمة”.

وأضاف أن ما تم إنجازه اليوم يأتي في إطار التطوير المستمر لعمل الصحيفة لتواكب الصحف العالمية وتهيئة الظروف الملائمة للعاملين لتحفيزهم على الإبداع والعمل ضمن أرقى المعايير المهنية.

    حضر حفل الافتتاح أعضاء مجلس إدارة أبوظبي للإعلام والمدراء التنفيذيون في الشركة وعدد من رؤساء التحرير السابقين للصحيفة من بينهم سعادة الدكتور عبدالله النويس رئيس تحرير صحيفة الاتحاد الأسبق وراشد العريمي رئيس التحرير السابق .
وام
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى