مجلس دبي لأمن المنافذ الحدودية يبحث تعزيز التعاون مع الإدارة العامة للجمارك

الثلاثاء، ٥ يوليو ٢٠٢٢ – ٨:٠٧ م


دبي فى 5 يوليو / وام / بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي لأمن المنافذ الحدودية، عقد اليوم سعادة عمر علي سالم العديدي، ‏الأمين العام لمجلس دبي لأمن المنافذ الحدودية، وسعادة أحمد عبدالله بن لاحج الفلاسي، مدير عام الإدارة العامة للجمارك بالإنابة في الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والجمارك وأمن المنافذ اجتماعا بدبي في إطار اللقاءات الرامية لمناقشة سبل التعاون من أجل تعزيز الإمكانيات الأمنية لدولة الإمارات في مجال حماية المنافذ الحدودية، ويُعزز أمن وسلامة المجتمع ويرسّخ مكانة الإمارات بين أكثر دول العالم أمناً وأماناً.

وتم خلال الاجتماع التأكيد على أهمية التعاون وتبادل الخبرات والتجارب لتفعيل أفضل منهجيات العمل وتحقيق الأهداف المنشودة في حماية أمن المنافذ الحدودية لدولة الإمارات، فيما تطرق النقاش إلى استعراض عدد من الموضوعات المتعلقة بشؤون أمن المنافذ الحدودية للدولة والعمليات المنوطة بإدارة الجمارك الاتحادية، وتطوير وحماية المنافذ الحدودية للدولة لضمان أعلى مستويات كفاءة الأداء، بما يسهم في تحقيق الأمن والأمان للمجتمع، وبلوغ أعلى درجات الاستعداد لمواجهة كافة أشكال المخاطر والتحديات، في إطار من التنسيق والتعاون المستمر مع كافة الجهات الحكومية ذات الصلة على الصعيدين المحلي والاتحادي.

ويعكس اللقاء نهج مجلس دبي لأمن المنافذ الحدودية وسعيه المستمر لرفع مستوى التنسيق مع كافة الجهات المحلية والاتحادية المعنية بأمن المنافذ الحدودية وإدارة الجمارك الاتحادية من أجل ضمان أعلى مستويات الأداء لكافة الأطراف وفق أعلى المعايير وأفضل الممارسات العالمية في هذا المجال.

وام/إسلامة الحسين


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى