كيري يحثّ الإمارات والسعودية والأردن على مساعدة العراق

حثت الولايات المتحدة كلاً من الإمارات والسعودية والأردن أمس الخميس على بذل قصارى جهدها لتشجيع العراق على تشكيل حكومة لا تقصي أحداً للتصدي لمسلحي داعش الذين يهددون بتقطيع أوصال البلاد.

وفي جولة من الاجتماعات المتلاحقة في باريس أطلع وزير الخارجية الأمريكي جون كيري نظراءه من الدول الثلاث على جمع الولايات المتحدة لمعلومات مخابرات عن أهداف محتملة في العراق لضربات جوية ضد المتشددين حسبما أفاد مسؤولون كبار في الخارجية الأمريكية.

وقال المسؤولون للصحافيين إن كيري أوضح أن واشنطن لم تقرر ما إن كانت ستنفذ ضربات جوية “لكنها تحتفظ بالحق في عمل ذلك”. وأضافوا أن أياً من الدول التي التقى كيري مع وزراء خارجيتها لم يعرض مساعدة عسكرية.

وذكر المسؤولون أن وزراء خارجية الدول العربية الثلاث أعربوا عن المخاوف من القيادة الحالية في العراق التي يسيطر عليها الشيعة. وتتسم علاقات رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي مع دول الخليج السنية بالفتور منذ وقت طويل وتراه هذه الدول قريباً من إيران الشيعية أكثر مما ينبغي.

وقال مسؤول أمريكي “نشترك في المخاوف ونركز بنفس القدر مثلهم على ضمان ألا تقصي الحكومة العراقية القادمة أحداً وأن تتشكل في المستقبل القريب”. 

ومع احتمال تنفيذ ضربات جوية أطلع كيري الوزراء على نتائج محادثاته مؤخراً مع المالكي التي حثه فيها على تشكيل حكومة لا تقصي أحداً وتتجاوز الانقسامات الطائفية التي استغلها المتشددون الإسلاميون.

وفي إشارة لتنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام الذي اجتاح مساحات واسعة في شمال العراق وسيطر على حدوده مع سوريا التي تعصف بها الحرب الأهلية قال كيري للصحافيين إن “تحرك الدولة الاسلامية في العراق والشام يثير مخاوف كل دولة هنا”. 

وقال قبل الاجتماع في مقر إقامة السفير الأمريكي في باريس “بالإضافة لذلك لدينا أزمة مستمرة في سوريا ضالع فيها ايضا تنظيم الدولة الاسلامية في العراق والشام”. 

وفي وقت سابق اليوم بحث كيري أيضاً موضوعي سوريا والعراق مع رئيس الوزراء اللبناني السابق سعد الحريري ووزير الخارجية الاسرائيلي أفيغدور ليبرمان.

 

نقلاً عن موقع24

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى