“كلمة” ينظم ندوة لمناقشة كتاب “ترجمة النفس: السيرة الذاتية في الأدب العربي” بحضور محرر الكتاب دويت راينولدز 

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 10 مايو 2015: ينظم مشروع “كلمة” للترجمة التابع لهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة ندوة لمناقشة كتاب “ترجمة النفس: السيرة الذاتية في الأدب العربي”، من تأليف تسعة أساتذة أكاديميين أمريكيين وتحرير دويت راينولدز، وترجمه للعربية المترجم العراقي سعيد الغانمي. وذلك يوم الإثنين القادم، في الخيمة بمعرض أبوظبي الدولي للكتاب،  عند الساعة 5:45 مساءً.

يحظي كتاب “ترجمة النفس: السيرة الذاتية في الأدب العربي” وهو من منشورات جامعة كاليفورنيا باهتمام عالمي، ففي ملتقى خاص بالسيرة الذاتية نظمة الاتحاد الأوربي خُصص اليوم الأخير لمناقشة النسخة الإنجليزية من هذا الكتاب، كما تحظى الترجمة العربية للكتاب والصادرة عن “كلمة” بتقدير المختصين أيضاً، إذ بالإضافة إلى ما كُتب عنها، قررتها جامعة جورج تاون في واشنطن كمنهج جامعي لطلابها.

يشارك في الندوة د. هيثم سرحان،والذي يتحدث عن البناء الداخلي للكتاب وطبيعته النقدية، ثم يتحدث دويت راينولدز بوصفه محرراً ومشاركاً في تأليف النسخة الإنجليزية من الكتاب، ثم يتحدث سعيد الغانمي عن الترجمة العربية وبعد ذلك يُفتح باب الحوار مع الجمهور حول قيمة الكتاب كمنجز فكري في التراثين العربي والعالمي.

يطرح الكتاب سؤال هل السيرة الذاتية نوع غربي خالص، وأن الثقافة الغربية تعامل الذات باعتبارها منقسمة بين “النفس الخارجية” المُعلَنة، و”النفس الداخلية” المُضمرة، فيما تنحصر وظيفة الكتابة في إشهار المضمر وإعلان المكتوم ومحاولة المطابقة الصريحة بين الذات الداخلية والخارجية. فيما يرى مؤلفو الكتاب التسعة بما فيهم المحرر دويت راينولدز أن هذه الثنائية ليست ضرورية ولا مطلقة، بل هي نتيجة للثنائية الفرويدية التي شاعت بين الوعي واللاوعي والتي لم تتبلور في الثقافة الغربية.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى