فشل في التوافق على رئاسة إقليم كردستان العراق

SKY NEWS – ENN – فشلت الأحزاب والتيارات السياسية الكردية، بالتوصل إلى صيغة توفيقية ترضي جميع الأطراف لحل قضية رئاسة الإقليم سياسيا، وأجمع المجتمعون على مطالبة رئاسة البرلمان بتأجيل الجلسة المقررة الأربعاء، إلا أن الرئاسة رفضت الأمر.

وكان أكثر من 15 حزبا وتيارا سياسيا من الكرد والتركمان والكلدان والأشور والسريان، وهي القوى المنضوية في الحكومة والبرلمان بإقليم كردستان العراق باستثناء حركة التغيير، بحثت في أربيل سبل التوصل لصيغة توفيقية لحل قضية رئاسة الإقليم سياسيا قبل حسمها قانونيا في جلسة البرلمان الكردستاني الأربعاء.

وشارك في الاجتماع “بريت ماككورك” مساعد وزير الخارجية الأميركي والسفير البريطاني لدى العراق، ومندوب الأمم المتحدة في العراق.

وكانت حركة التغيير بزعامة، نوشيروان مصطفى، قد طالبت بعقد اجتماع للأحزاب الرئيسية الخمسة (الحزب الديمقراطي والاتحاد الوطني وحركة التغيير والجماعة والاتحاد الإسلاميان).

وقالت في بيان لها إنها لن تحضر اجتماعا من قبيل الاجتماع الحالي لأنه سيخصص لتجديد البيعة لرئيس الاقليم المنتهية ولايته “مسعود البرزاني”.

وتشهد أربيل حاليا جهودا سياسية ودبلوماسية محمومة على أكثر من مسار، حيث أجرى الرئيس العراقي فؤاد معصوم الذي وصل أربيل قادما من السليمانية مشاورات سياسية بشأن رئاسة الإقليم.

من جهته، أكد المستشار الإعلامي لرئاسة البرلمان الكردستاني، طارق جوهر، أن جلسة الأربعاء ستعقد في موعدها المقرر الساعة العاشرة صباحا، موضحا لـ”سكاي نيوز عربية” أن من المحتمل أن تلغى الجلسة النيابية المذكورة في حال عدم اكتمال النصاب القانوني

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى