غذاء الحامل يشكل ميكروبات أمعاء الجنين

نشرت نتائج دراسة بمجلة «التركيبة الميكروبية» إلى أن النظام الغذائي الذي تتبعه المرأة الحامل يؤثر في تشكيل التنوع البكتيري داخل أمعاء الجنين، وربما يختلف التأثير باختلاف طبيعة الولادة.
وجد الباحثون 3 مجموعات مختلفة من الميكروبات بأمعاء الرضع الذين شملتهم الدراسة و البالغ عددهم 97 ممن ولدوا ولادة طبيعية أما من ولدوا ولادة قيصرية اختلفت لديهم تلك المجموعات. لاحظ الباحثون أن النظام الغذائي للمرأة الحامل له أيضاً تأثير في أنواع البكتريا المتواجدة بكثرة داخل أمعاء الرضع، فالأطفال الذين ولدوا ولادة طبيعية كان لديهم وفرة ببكتريا بنوعية معينة من البكتريا ترتبط تلك الوفرة بزيادة تناول الأم للفواكه، أما مواليد العمليات القيصرية كان الارتباط لديهم بتناول الأم للحوم الحمراء واللحوم المصنعة؛ وارتبطت وفرة أنواع أخرى من البكتريا بمدى تناول الأم اليومي للحليب ومنتجاته.
ألقت الدراسة الضوء على مدى أهمية غذاء المرأة الحامل للجنين، فما يحدث داخل أمعاء الجنين من تكون للبكتريا وغلبة لبعض أنواعها وتراجع البعض الآخر يكون نتاج ما تناولته الأم أثناء فترة الحمل ما يؤثر مستقبلاً وبطريق غير مباشر في الوضع الصحي للطفل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى