عضو الـ”فيفا” السابق تشاك بليزر يعترف بتلقيه رشاوى لمونديالي 1998 و2010

ENN –  فرانس24/  أ ف ب – صرح الأمريكي تشاك بلايزر والذي شغل سابقا منصبا رفيعا في الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” الأربعاء للقضاء، أنه وبعض أعضاء اللجنة التنفيذية في الاتحاد الدولي قبلوا رشاوى تتعلق بمونديال 2010 الذي منح لجنوب أفريقيا. واعترف بأنه قام بترتيب رشوة على هامش كأس العالم 1998 التي أقيمت في فرنسا.

اعترف الأمريكي تشاك بلايزر، المسؤول الرفيع السابق في الاتحاد الدولي لكرة القدم، اليوم الأربعاء بأنه تآمر مع مسؤولين آخرين من “فيفا” لقبول رشوة خلال منح استضافة مونديالي 1998 و2010.

وقال بلايزر لقاضي المحكمة رايموند ديري “من بداية 2004 وحتى عام 2011، قررنا أنا وبعض أعضاء اللجنة التنفيذية في الفيفا قبول رشاوى فيما يتعلق بمنح جنوب أفريقيا حق استضافة كأس العالم 2010”.

وكان بلايزر الرقم اثنين في منطقة الكونكاكاف من 1990 إلى 2011، كما أنه كان عضوا في اللجنة التنفيذية للفيفا من 1997 إلى 2013.

واعترف بلايزر أيضا بأنه قام بترتيب أعمال رشوة على هامش كأس العالم 1998 التي أقيمت في فرنسا.

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى