صحة دبي تقابل 162 طبيبا لبرنامج الإقامة

نظمت إدارة التعليم الطبي بهيئة الصحة بدبي مقابلات لـ 162 طبيبا مرشحا من خريجي مختلف الجامعات داخل وخارج الدولة للإنضمام إلى برنامج دبي للإقامة بهدف إستقطاب الكفاءات الطبية وتدريبها وتأهيلها للعمل في مختلف مستشفيات الهيئة.

وقالت الدكتور جميلة الشيخ مديرة ادارة التعليم الطبي بهيئة الصحة بدبي ان المقابلات تم اجراؤها وفقا لنظام متطور يتميز بالوضوح والشفافية ويستند إلى أفضل المعايير والممارسات العالمية المطبقة في برامج الإقامة بحيث يتم تقييم قدرات الأطباء الذهنية والمهنية بكل نزاهة وحيادية.

وأوضحت ان نظام المقابلات المتعددة المصغرة المستحدث في ادارة التعليم الطبي بهيئة الصحة بدبي يعتبر نظاما عالميا يعتمد على إستخدام نظام المقابلة الذي يقوم على العديد من التقييمات المستقلة للحصول على النتيجة الإجمالية للمهارات الخاصة بكل طبيب مرشح للانضمام لبرنامج الإقامة.

وأشارت الدكتورة أشرف محمد أحمد رئيسة الشؤون الأكاديمية بإدارة التعليم الطبي المشرفة على النظام إلى آلية إجراء المقابلات التي يقوم عليها النظام المطبق بحيث يتم تقييم الطبيب المرشح من قبل 8 أطباء مقيمين من ذوي الكفاءة والخبرة في التخصص لضمان توفير العدالة والحصول على النتائج الحقيقية لهذه المقابلات التي يتم على ضوئها إختيار 67 طبيبا للإنضمام الى برنامج دبي للإقامة الذي سيبدأ خلال شهر أكتوبر المقبل 2014.

وقالت ان الهيئة ستعلن نتائج هذه المقابلات خلال منتصف شهر يوليو المقبل بحيث يتم إخطار الأطباء المقبولين ودعوتهم لمراجعة الشؤون الأكاديمية بهيئة الصحة بدبي لإنهاء اجراءات الالتحاق بالبرنامج كل حسب التخصص الذي تم قبوله فيه بحيث يقضي الطبيب المقيم فترة تتراوح ما بين 4 الى 5 سنوات وفقا للتخصص الطبي ليحصل بعدها على البورد العربي أو الحصول على البورد السعودي لتخصص طب الأعصاب.

وأكدت أهمية برنامج الإقامة ودوره الفاعل في إستقطاب الكفاءات الطبية التي ستعزز من منظومة الرعاية الصحية بدبي وتساهم في جعل الامارة وجهة مفضلة للعلاج والاستشفاء من خلال توفير كافة التخصصات الطبية التي تشكل دعامة اساسية للمنظومة الصحية بدبي.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى