سرطان القولون الأيمن يتطلب مضاعفة الاستئصال

يقول العلماء إن أورام سرطان القولون التي تكون بالجانب الأيسر ترتبط بخطر أقل على حياة المريض مقارنة بالأورام على الجهة اليمنى، ولكن يطمئنون المرضى بأن حالتهم تتحسن إن أزيل أضعاف العدد المعياري من الغدد الليمفاوية.
أظهرت نتائج دراسات عديدة سابقة أن مرضى سرطان القولون ممن لديهم الأورام بالجانب الأيمن، لديهم أقل معدلات نجاة من المرض مقارنة بمن تنشأ الأورام لديهم على الجانب الأيسر، لذلك سعى الباحثون إلى إعادة دراسة الحلول الجراحية لهم، حيث أجمع جراحو تلك الحالات على مدى أعوام على ضرورة إزالة 12 عقدة ليمفاوية على الأقل لتحليلها وتقرير الحالة وكيفية العلاج لمن يعاني إحدى الحالتين وتوصل الباحثون إلى أفضلية إزالة أكثر من 20 عقدة ليمفاوية لعلاج سرطان الجانب الأيمن من القولون.
تتطلب نوعية الأربطة الدموية بتلك المنطقة إزالة القدر الأكبر من العقد ما يعني أن على الطبيب الانتباه جيداً للأوعية الدموية الكبيرة لعدم الإضرار بها، وربما يكون ذلك هو السبب في تجنب الجراحين استئصال الكثير من العقد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى