ساحات المسجد الاقصى تكتظ بالصائمين حول مائدة مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية الرمضانية.

ENN – وام اكتظت مائدة مؤسسة خليفة بن زايد ال نهيان للاعمال الانسانية الرمضانية في ساحات المسجد الاقصى المبارك بالصائمين الذين تحلقوا حولها وتناولوا طعام الافطار في اول يوم من العشر الاواخر من رمضان.

وقال مصدر مسؤول بمؤسسة خليفة للاعمال الانسانية انها قررت اقامة الاف الوجبات الرمضانية الساخنة للصائمين في المسجد الاقصى في العشر الاواخر من رمضان مساهمة منها في التخفيف عن اهل القدس وفقرائها.

واوضح ان الوجبة تتكون من افضل انواع الطعام وتكفي لاكثر من ثلاثة اشخاص وقد اختيرت موادها بعناية بالغة بحيث تشمل الارز والدجاج والشوربة والتمر والفاكهة واللبن وغير ذلك .

وقال السيد عزام الخطيب مدير اوقاف القدس ان المؤسسات الخيرية الاماراتية وخاصة مؤسسة خليفة للاعمال الانسانية لها تقدير كبير عند اهل القدس والاقصى وقد اختار لمائدة المؤسسة مكانا هاما في المسجد الاقصى بالقرب من الصخرة المشرفة حيث يتجمع الصائمون في اكثر الاوقات ازدحاما .

واعرب عن شكره وتقديره للقيادة الاماراتية على هذه اللفتة الانسانية الكريمة والمشاركة المهمة في افطارات المسجد الاقصى مشيرا الى ان مؤسسة خليفة سيكون لها مكان مهم في الموائد الرمضانية التي تقام هنا.

وقال احد الصائمين انه بمجرد ان سمع بمائدة اماراتية تقام في الاقصى اقبل عليها هو اسرته الذين يعتكفون في المسجد الاقصى وتناولوا طعام افطارهم شاكرين الله على هذه النعمة ومعبرين عن تقديريهم لمؤسسة خليفة بن زايد ال نهيان للاعمال الانسانية على هذا الاهتمام بالصائمين في الاقصى المبارك .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى