رئيس البرلمان السويسري: ندعم الإمارات في الكثير من القضايا الدولية لاعتدالها

أكد رئيس المجلس السويسري الكبير في جنيف (البرلمان)، أنطوان داغوان، أن بلاده تدعم مواقف ورؤى دولة الإمارات العربية المتحدة تجاه الكثير من القضايا الدولية، لما تتميز به من اعتدال ولما تحمله من معان ومبادئ سامية تجمع ولا تفرق، وتعبر عن إرث حضاري عريق ومزدهر، فيما أعلن أن الإمارات هي الشريك الاقتصادي الأول لسويسرا في الشرق الأوسط.

وأعرب رئيس المجلس السويسري الكبير في جنيف (البرلمان)، أنطوان داغوان، عن انبهاره بالمكانة التي وصلتها دولة الإمارات في جميع المجالات على مستوى العالم بفضل الجهود الكبيرة التي يبذلها رئيس الدولة، الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، و إخوانه حكام الإمارات.

و قال أنطوان داغوان في مقابلة خص بها وكالة أنباء الإمارات في مكتبه في جنيف، إن “العلاقات الإماراتية السويسرية تتسم بالتطور المضطرد في مختلف المجالات بفضل حرص قيادتي البلدين على النهوض بها في مختلف المجالات”.

علاقات قوية
وأضاف “نحن في سويسرا نحرص بشكل كبير على تعزيز وتطوير العلاقات القوية و المتينة التي تجمعنا بدولة الإمارات العربية المتحدة من أجل تحقيق شراكة إماراتية سويسرية استراتيجية في المجالات الاستثمارية والاقتصادية والثقافية والسياحية و أيضاً في مجالات التعليم العالي والبحوث والبيئة والصحة”.

شريك أول
وعبر رئيس المجلس السويسري الكبير عن افتخار حكومة بلاده و شعبها بكون دولة الإمارات، تعتبر الشريك الأول لسويسرا في منطقة الشرق الأوسط، بأكملها اقتصادياً وتجارياً، حيث سجل التبادل التجاري بين البلدين نمواً غير مسبوق.

و أضاف: “نحن نتطلع لتحقيق المزيد لنوصل علاقاتنا الاقتصادية إلى مستوى تميز علاقاتنا السياسية خاصة في مجال تبادل السلع و العلامات الفاخرة إضافة إلى زيادة حجم الاستثمارات المشتركة في قطاعات الطاقة المتجددة والصحة والصناعة ومجالات البحوث المتخصصة”.

و قال المسؤول السويسري إن “بلاده تدعم مواقف و رؤى دولة الإمارات العربية المتحدة تجاه الكثير من القضايا الدولية لما تتميز به من اعتدال و لما تحمله من معان ومبادىء سامية تجمع ولا تفرق وتعبر عن إرث حضاري عريق ومزدهر”.

وام

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى