دل بشأن ظروف وفاة أميركية سوداء بالسجن

SKY NEWS – ENN – أعلنت السلطات الأميركية الخميس أن تشريح جثة شابة سوداء عثر عليها جثة هامدة في زنزانتها في تكساس أثبت أنها انتحرت ولم تقتل، وهو ما رفضته عائلتها.

وعثر على ساندرا بلاند (28 عاما) في 13 يوليو مشنوقة في زنزانتها في سجن مقاطعة وولر، وذلك بعد 3 أيام على توقيفها على يد شرطي سير أبيض، إثر مشادة جرت بينهما بعدما أوقفها لأنها لم تشغل الإشارة الضوئية لدى انعطافها بسيارتها.

وقال وارن ديبرام، مساعد المدعي العام لمقاطعة وولر، خلال مؤتمر صحفي إن الأدلة التي وفرها تشريح الجثة “تتفق وعملية انتحار”، جرت بواسطة كيس بلاستيكي ربطته بلاند على شكل حبل.

وأضاف “لم أر أي مؤشر على أن ما جرى عملية قتل”، مشيرا إلى أن التشريح لم يظهر وجود أي آثار لجروح أو كدمات.

وكانت عائلة ساندرا بلاند رفضت ما أعلنته سلطات السجن عن انتحارها، مؤكدة أن الشابة كانت سعيدة ببدئها عملا جديدا، ولم يكن لديها أي سبب يدفعها للانتحار.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى