خاتم يكشف عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد قبل 3 أيام من ظهور أعراضه


يعد الحد من فرص نقل العدوى من المصابين إلى الآخرين أحد أكبر التحديات التي تواجه السلطات الصحية، ما دعا شركة أورا هيلث لتطوير خاتم ذكي يجمع العلماء بواسطته المقاييس الحيوية للأشخاص المصابين بالمرض لوضع نمط مشترك يشير إلى الإصابة بالفيروس، ما يساعد في إعطاء المصابين بالمرض –الذين لا تظهر عليهم أي أعراض صحية– علامة تحذير مبكرة.

أعلن العلماء في جامعة ويست فرجينيا عند بداية التجارب في أوائل شهر أبريل/نيسان أنهم يستطيعون التنبؤ بدقة 90% بظهور أعراض الإصابة بالفيروس على المريض قبل 24 ساعة من بدئها، وأكدوا أنهم يعملون على توقع حدوث الإصابة قبل ثلاثة أيام من ظهور أي أعراض، ما يعني خفض مدة احتكاك المصابين بالفيروس بالأشخاص السليمين وكبح سرعة انتشار المرض.

واقترح علي ريزاي جراح الأعصاب في مشفى ويست فيرجينيا الجامعي ورئيس معهد روكفيلر للعلوم العصبية في لقاء سابق مع مرصد المستقبل ارتداء العاملين في المجال الصحي هذا الخاتم، لمنحهم فرصة التحذير المبكر في حال الإصابة بالفيروس.

وقال ريزاي في بيان صحافي «تراقب منصة العلوم العصبية الشاملة التي طورها معهد روكفيلر للعلوم العصبية العلامات الحيوية البشرية والتي تسمح بالتوقع الدقيق لأعراض الإصابة بالفيروس، وأعتقد أن هذه المنصة ستكون جزءًا أساسيًا في طريقة حماية العاملين في مجال الرعاية الصحية والمسعفين والمجتمعات المختلفة خلال فترة التأقلم مع مرحلة انتشار فيروس كورونا المستجد.»

المصدر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق