حمدان بن زايد يتفقد عددا من المشاريع في غياثي

أعرب سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية خلال زيارته لمدينة غياثي عن تقديره واعتزازه بما رآه ولمسه في جولته التفقدية للمشاريع بالمدينة.

وقال سموه إن خطط وبرامج الارتقاء والاستمرار في تطوير المشاريع بالمنطقة الغربية اقتصاديا واجتماعيا وعمرانيا ومستوى المنظومة التعليمية والثقافية والتراثية فيها تحظى باهتمام بالغ ودعم متواصل من صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة والمتابعة المستمرة من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة اللذين يحرصان دائما على توفير الحياة الكريمة الآمنة والمستقرة لأبناء الوطن والنهوض بالمناطق البعيدة عن العاصمة بوصفها من أولويات إستراتيجية التنمية الشاملة لإمارة أبوظبي.

تأتي جولة سموه في اطار حرصه على متابعة أحوال المواطنين والخدمات التي تقدم في المدن والمناطق والضواحي التابعة لإمارة ابوظبي وشملت تفقد المشاريع الانمائية والانشائية والصحية والتعليمية والسياحية في المنطقة الغربية.

فقد تفقد سموه عددا من المشاريع أهمها مستشفى غياثي الجديد في المنطقة الغربية الذي صمم وفق أحدث المعايير العالمية التي ترتكز على خفض استهلاك الطاقة والمياه إلى الحد الأقصى وهو يسير وفق البرنامج المخطط له وبلغت نسبة إنجاز الأعمال الإنشائية في المستشفى 70 في المئة ومن المتوقع الإنتهاء منه في الربع الأول من عام 2015 .

ويأتي مستشفى ” غياثي الجديد ” ضمن مشروعات المستشفيات الجديدة التي يتم إنشاؤها في إمارة أبوظبي وبلغت تكلفته الإجمالية 442 مليون درهم ويضم المستشفى الذي يقام على مساحة 39 ألف متر 50 سريرا وهو قابل للزيادة الى 80 سريرا .. ويشمل غرفتين للعناية المركزة وغرفتين للعمليات وأربعة أسرة لحديثي الولادة إضافة الى العيادات الخارجية إلى جانب وحدات سكنية للموظفين والكادر الطبي ومسجد ومهبط للطائرات.

وسيحل المستشفى محل المستشفى القديم وسيقدم خدمات تخصصية مختلفة تشمل خدمات الطوارئ للبالغين والأطفال وخدمات الأشعة بمختلف أنواعها والعناية المركزة إلى جانب خدمات الغسيل الكلوي والمختبرات والصيدلة .

ويعد مستشفى غياثي ثاني أكبر مستشفيات الغربية ويلبي احتياجات سكان منطقة غياثي وبدع المطاوعة وجزيرة صير بني ياس ويقدم خدمات تشخيصية وعلاجية لأمراض النساء والولادة والطب الباطني وطب الأطفال وأمراض العيون والجلدية إضافة إلى الجراحة العامة وجراحة العظام وخدمات الغسيل الكلوي وخدمات الطوارئ وتم استحداث عيادة الأذن والأنف والحنجرة العلاج الطبيعي والأمومة والطفولة .. وتم مؤخرا تطوير قسم الأشعة بإضافة جهاز تصوير رقمي وجهاز للتصوير المقطعي إلى جانب إضافة 3 أسرة جديدة بوحدة العناية الفائقة .

كان سمو الشيخ حمدان بن زايد قد استقبل في قصر ليوا اليوم عددا من المواطنين في إطار حرص سموه على متابعة أحوالهم والخدمات التي تقدم في مدن المنطقة الغربية كافة .

و أكد سموه خلال اللقاء حرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على متابعة أحوال المواطنين وتوفير الحياة الكريمة لهم واهتمام سموهما بتطوير وتنمية المنطقة الغربية.

وتبادل سموه والحضور الأحاديث الودية التي تجسد عمق العلاقة التي تربط القيادة الحكيمة بالمواطنين ومدى اهتمامها ورعايتها لأبنائها وحرصها على متابعة شؤون حياتهم وتلمس احتياجاتهم وتعزيز ما يقدم لهم من خدمات تنموية في المشروعات التي تخدم المواطنين في كل بقعة على أرض هذا الوطن المعطاء .

من جهتهم ثمن أبناء المنطقة الغربية حرص سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على لقائهم والتواصل معهم وأعربوا عن أملهم في تحقيق الإنجازات والطموحات التي يطمح إليها أبناء الدولة.

رافق سموه خلال الجولة مبارك بن قران المنصوري وسعادة محمد حمد بن عزان المزروعي وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وسعادة سلطان بن خلفان الرميثي مدير مكتب سمو ممثل الحاكم في المنطقة الغربية .

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى