حقن يُحسن نتائج زراعة القرنية

تشير نتائج الدراسة الحديثة، التي أجريت على الفئران، ونشرت بـ«المجلة الأمريكية لعلم الأمراض» إلى أن حقن أحد أنواع الببتيدات العصبية مباشرة داخل العين؛ يعزز بقاء القرنية المزروعة بحالة جيدة مع وضوح الرؤية، ما يعطي الأمل لكثير ممن فقدوا حاسة البصر؛ بسبب مشاكل القرنية. يعتمد نجاح زراعة القرنية بدرجة كبيرة على تركيز وظيفة الخلايا البطانية للقرنية والتي تحافظ عليها عقب زراعتها، ولتحسين نتائج عملية الزرع يجب اتباع استراتيجيات عدة؛ لمنع رفض جهاز المناعة لها؛ ولتعزيز بقائها بحالة جيدة حتى تقوم بوظيفتها بالدرجة المطلوبة؛ وهو التحدي الذي يواجه الأطباء. سعى الباحثون من خلال الدراسة الحالية إلى تقييم تأثير «الببتيد المعوي الفاعل وعائياً» في نسيج القرنية لدى الفئران التي زرعت لها القرنية، ووجدوا أنه يسرّع شفاء الجروح كما أنه يمتلك تأثيراً وقائياً عند تعرض الخلايا البطانية القرنية لمواد تحث عملية موت الخلية المبرمج. تبين من خلال التجربة على الفئران أن حقن تلك المادة داخل أعين الفئران التي خضعت لزراعة القرنية كان ذلك الجزء لديها أكثر شفافية مقارنة بالفئران التي لم تتلق الحقن، ما يشير إلى أن حقن تلك المادة يحسن نتائج الزراعة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى