حاكم الشارقة يعتمد مشاريع لتطوير أنظمة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار بقيمة 526 مليون درهم

ENN – وام – اعتمد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة حزمة من المشاريع الرامية إلى تطوير أنظمة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار في الإمارة بقيمة بلغت 526 مليون درهم وذلك بناء على توصية بهذا الشأن تقدم بها مجلس الشارقة للتخطيط العمراني ضمن جهوده الهادفة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة وتوفير الرفاهية لسكان إمارة الشارقة وزوارها وذلك من خلال رفع كفاءة البنية التحتية فيها وفقا لأسس تواكب التوسع العمراني وتراعي إحتياجات التطور الحضري المستدام للإمارة.

ويأتي مشروع تطوير أنظمة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار بعد دراسات مستفيضة أجراها مجلس الشارقة للتخطيط العمراني بالتعاون مع بيوت خبرة عالمية مختصة وسلسلة اجتماعات وورش عمل عقدها المجلس مع بلدية مدينة الشارقة ويمثلها المدير العام سعادة رياض عبد الله عيلان ودائرة الأشغال العامة بالشارقة برئاسة سعادة المهندس علي بن شاهين السويدي إلى جانب دائرة التخطيط والمساحة ويمثلها رئيسها سعادة المهندس صلاح بن بطي المهيري لتحديد المشاريع ذات الأولوية لرفع كفاءة الخدمات المقدمة والتشاور حول أولوية تنفيذها بما يساهم في الارتقاء بمستوى جودة الخدمات ويعزز مكانة الإمارة كبيئة مثالية جاذبة للسكن والاستثمار ويحقق رؤيتها كنموذج عالمي للمدن الصحية.

وقد تم عرض التوصيات النهائية لمشروع تطوير أنظمة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار في الشارقة على لجنة مجلس الشارقة للتخطيط العمراني وبناء على توصيات اللجنة تم عرض المشروع على المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة وقد حظي بإستحسان المجلس الذي أكد أهمية المشروع ودوره الحيوي في زيادة مستوى كفاءة البنية التحتية في الإمارة.

وقال الشيخ خالد بن سلطان القاسمي رئيس مجلس الشارقة للتخطيط العمراني إن مشروع تطوير أنظمة الصرف الصحي وتصريف مياه الأمطار يعتبر خطوة هامة للمضي قدما في رسم ملامح مستقبل التطور والتوسع العمراني للإمارة ضمن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي الهادفة إلى إرساء أسس التنمية الشاملة والمستدامة وتطوير الخدمات وتنفيذ المشاريع التنموية بأفضل المعايير الدولية وصولا إلى بنية تحتية متطورة تمكن من استقطاب الاستثمارات وإقامة المشاريع الاقتصادية والسياحية ومواكبة أفضل الممارسات والتجارب العالمية في مجال الاستدامة وإيجاد بيئة آمنة تساهم في دعم التطور الاقتصادي للإمارة وتراعي متطلبات التنمية المستدامة.

وأضاف “إننا نسعى بصفة دائمة في مجلس الشارقة للتخطيط العمراني بالتعاون مع الجهات العامة والخاصة المعنية في تطوير البنية التحتية والقطاعات الخدمية إلى تقييم الخطط الاستراتيجية وإعادة ترتيب أولويات تنفيذ مشروعات البنية التحتية والتخطيط الحضري في الإمارة وفقا للاحتياجات الحالية والمستقبلية لضمان الاستدامة وكفاءة التنفيذ على المدى القريب والمتوسط والبعيد بما يساهم في إستمرار زخم النمو الإقتصادي والإجتماعي والبيئي في الإمارة وإستدامته لتوفير كافة سبل الراحة والاستقرار للسكان والزوار والأجيال القادمة.

ويهدف هذا المشروع الحيوي والهام إلى تحسين كفاءة وأداء محطات معالجة الصرف الصحي بالإمارة وزيادة قدرتها الاستيعابية للتعامل مع الأوضاع الحالية وتلبية الاحتياجات المستقبلية للشارقة والنمو السكاني والعمراني المتوقع فيها بالإضافة إلى إنشاء شبكة لتصريف مياه الأمطار توفر حلولا فعالة ونهائية وفقا لأعلى المعايير العالمية.

من جانبه قال المهندس خالد محمد آل علي أمين عام مجلس الشارقة للتخطيط العمراني إن المشروع يأتي ضمن إستراتيجية المجلس الهادفة إلى تطوير بنية تحتية مستدامة حيث سيوفر المشروع أرقى الخدمات من خلال تشغيل وصيانة البنية التحتية القائمة بفعالية وكفاءة عالية وتنفيذ مشاريع جديدة تواكب عجلة النمو السكاني المتزايد بالشارقة وتتوافق مع الأنظمة والمعايير البيئية العالمية.

وأوضح أن المشروع سيتضمن تحديث الخطة الرئيسية للصرف الصحي لمواكبة التطور والتوسع العمراني في إمارة الشارقة ورفع كفاءة محطات المعالجة الرئيسية في المدينة إلى جانب إنشاء خطوط إضافية ستساهم في وضع حلول جذرية للمياه المعالجة ومياه الأمطار في العديد من مناطق الإمارة وتقديم أفضل الخدمات لتصريفها بكفاءة عالية.

من جهته ثمن سعادة المهندس علي بن شاهين السويدي رئيس دائرة الأشغال العامة في الشارقة مكرمة صاحب السمو حاكم الشارقة والتي يتجلى فيها الحرص على رفع مستوى الخدمات المقدمة وتوفير الحياة الكريمة لسكان الإمارة.

وقال إن الدائرة ستبدأ على الفور في إستدراج عروض لتعيين بيوت الخبرة المتخصصة حيث سيعمل فريق عمل الدائرة في سباق مع الزمن لإنجاز المشروع في وقت قياسي بالتعاون مع مجلس الشارقة للتخطيط العمراني بما يعود بالنفع العام على قاطني الإمارة ويواكب مسيرة التنمية الشاملة التي تشهدها الشارقة.

ويقوم مجلس الشارقة للتخطيط العمراني وبالتعاون مع الجهات العامة والخاصة المعنية بدور محوري في تطوير البنية التحتية والقطاعات الخدمية بما فيها شبكات الطرق والنقل ومرافق الكهرباء والمياه ومشروعات الصرف الصحي إلى جانب المرافق الخدمية للتعليم والصحة والمساجد والخدمات الترويجية والاجتماعية لتوفير بيئة عمرانية جاذبة تواكب التطور العمراني والزيادة السكانية المتسارعة في الإمارة وإرساء أسس التنمية المستدامة الشاملة في كافة مناحي الحياة بالشارقة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى