جمعية الصحفيين و”اتصالات”  تنظمان ورشة عمل للصحفيين عن “أساليب الكتابة للإعلام الالكتروني”

ENN – تنظم جمعية الصحفيين ومؤسسة الإمارات للاتصالات “اتصالات” ورشة العمل السنوية السادسة تحت عنوان “أساليب الكتابة للإعلام الالكتروني” بحضور أكثر من 150 من الصحفيين الممثلين لمختلف وسائل الإعلام بما في ذلك الإعلام الإلكتروني، يومي 27 و28 مايو بدبي وأبوظبي، ويحاضر فى الورشتين خبير الإعلام الالكتروني ياسر عبد العزيز الصحفي بوكالة أنباء الشرق الأوسط .

وتهدف الورشة هذا العام إلى توسيع معارف الصحفيين حول مناهج وأدوات الإعلام الإلكتروني، حيث تتضمن عدداً من الجلسات المتخصصة التي تركز على الصحافة الإلكترونية ومحدداتها وسماتها، وكيفية انتقاء الأخبار وصياغتها وتطويرها، بالإضافة إلى مناقشة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي كمصدر للأخبار. كما تسلط الدورة الضوء على أحدث حلول قطاع تكنولوجيا الاتصال والمعلومات والخدمات الذكية في الدولة، والدور الذي تلعبه في تعزيز مهارات الكتابة الإعلامية للصحفيين في مجال الصحافة الإلكترونية.
وفارس حمد فارس، نائب رئيس الاتصال المؤسسي في “اتصالات”: “يسعدنا التعاون مع جمعية الصحفيين للعام السادس على التوالي في تنظيم هذه الندوة الإعلامية المستمرة التي نحرص من خلالها على تعزيز الشراكة الوثيقة التي تجمعنا بجمعية الصحفيين ودعم مهارات الصحفيين لمواكبة التطورات السريعة التي يشهدها الإعلام الرقمي والصحافة الإلكترونية ولاسيما في دولة الإمارات التي تتمتع بمكانة متقدمة جداً على الصعيد العالمي في تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والمجالات الرقمية”.
وأضاف فارس: “مع التطور السريع لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وزيادة الاعتماد على الهواتف الذكية وتطبيقاتها، والتوجه العالمي المتنامي للتحول إلى العصر الرقمي، يلعب الإعلام الرقمي ولاسيما مواقع التواصل الاجتماعي دوراً هاماً في النواحي الثقافية والاجتماعية والاقتصادية داخل المجتمعات، وهذا ما يحمّل الصحفيين مسؤولية جادة تجاه التعامل بمهنية وشفافية عاليتين مع آليات الصحافة الإلكترونية ليساهموا بشكل فعال في دفع عجلة التقدم والازهار في كافة القطاعات”.
وتندرج الندوة الإعلامية التي تعقدها جمعية الصحفيين مع “اتصالات” سنوياً في إطار الإستراتيجية الهادفة إلى دعم مؤسسات المجتمع المدني، والتزاماً منها بدورها الاجتماعي والوطني لدعم المشاركة الفاعلة في عمليات التنمية المستدامة لكافة قطاعات المجتمع.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى