تفاوت في درجات الحرارة الأيام المقبلة

الثلاثاء، ٢٥ يناير ٢٠٢٢ – ١٢:٢٧ ص


أبوظبي في 24 يناير / وام / توقع المركز الوطني للأرصاد أن تشهد حالة الطقس في البلاد خلال الأيام المقبلة تفاوتا في درجات الحرارة بين ارتفاع وانخفاض وسط طقس رطب صحو إلى غائم جزئيا مع فرصة تشكل الضباب على بعض مناطق الدولة.

وذكر المركز – في بيان له حول حالة الطقس في البلاد خلال الأيام الخمسة المقبلة – أن غدا الثلاثاء يسود البلاد طقس رطب صحو إلى غائم جزئيا مع فرصة تشكل ضباب أو ضباب خفيف صباحاً على بعض المناطق الداخلية، والرياح شمالية غربية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، سرعتها من 10 إلى 20 تصل إلى 30 كم/س، وحالة البحر خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

ويستمر الطقس يوم الأربعاء صحوا إلى غائم جزئيا مع فرصة لتشكل الضباب أو الضباب الخفيف صباحاً على بعض المناطق الداخلية والساحلية مع ارتفاع في درجات الحرارة، والرياح شمالية شرقية إلى جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، سرعتها من 10 إلى 20 تصل إلى 30 كم/س، وحالة البحر خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

ويعود الطقس رطبا صحوا إلى غائم جزئيا يوم الخميس مع فرصة تشكل ضباب أو ضباب خفيف صباحاً على بعض المناطق الداخلية والساحلية مع ارتفاع آخر في درجات الحرارة، والرياح جنوبية شرقية إلى شمالية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة، سرعتها من 10 إلى 20 تصل إلى 30 كم/س، وحالة البحر خفيف الموج في الخليج العربي وفي بحر عمان.

ويستمر الطقس يوم الجمعة رطبا صحوا إلى غائم جزئيا مع احتمال تشكل ضباب أو ضباب خفيف صباحاً على بعض المناطق الساحلية فيما تميل درجات الحرارة للانخفاض ويكون ملحوظا على المناطق الغربية والساحلية، والرياح جنوبية شرقية خفيفة إلى معتدلة السرعة تتحول تدريجياً إلى شمالية غربية معتدلة إلى نشطة السرعة خاصة على البحر وتكون مثيرة للغبار نهاراً، سرعتها من 15 إلى 25 تصل إلى 40 كم/س، وحالة البحر متوسط إلى مضطرب الموج في الخليج العربي وخفيف الموج في بحر عمان.

ويسود البلاد السبت طقس رطب صحو إلى غائم جزئيا مع احتمال تشكل ضباب خفيف صباحاً على بعض المناطق الداخلية الشرقية وانخفاض آخر طفيف في درجات الحرارة، والرياح شمالية غربية خفيفة إلى معتدلة السرعة ونشطة أحياناً على البحر، سرعتها من 15 إلى 25 تصل إلى 40 كم/س، وحالة البحر مضطرب الموج في الخليج العربي وخفيف إلى متوسط الموج في بحر عمان.

– مل –

وام/مصطفى بدر الدين


اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى