تعاطي الحوامل للباراسيتامول يؤثر سلباً على أولادهن

العربية نت-ENN-قال باحثون إن النساء الحوامل ممن يتعاطين مسكن باراسيتامول كمسكن للألم بصفة منتظمة ولفترات طويلة يعرضن للخطر مستويات هرمون التستوستيرون لدى أولادهن، ما يسبب لهم مشاكل تناسلية محتملة في مراحل لاحقة من حياتهم.

وفي الدراسة التي أوردتها دورية ساينس، واعتمدت على فئران التجارب، توصل العلماء إلى أن العلاج بالباراسيتامول لمدة أسبوع أدى إلى هبوط حاد في إنتاج هرمون الذكورة تستوستيرون.

وقال رود ميتشل الباحث الاكلينيكي بجامعة ادنبره، والذي أشرف على البحث: “ننصح بأن تراعي الحوامل الإرشادات الحالية، بأن يجري تعاطي مسكنات الألم بأقل جرعة فعالة ولأقصر فترة ممكنة”.

ويشيع استخدام مركب الباراسيتامول على نطاق واسع لتخفيف الألم وخفض درجة الحرارة، كما يستخدم بصفة عادية في جميع مراحل الحمل.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى