برئاسة منصور بن زايد ..”الوزاري للخدمات” يناقش مكافحة التبغ في الدولة

ENN- وام ناقش المجلس الوزاري للخدمات خلال اجتماعه مساء اليوم في قصر الرئاسة في أبوظبي برئاسة سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس المجلس الوزاري للخدمات التقرير المقدم من وزارة الصحة حول تنفيذ قانون مكافحة التبغ في الدولة واهم الصعوبات التي ظهرت وقت تنفيذه ..كما ناقش المجلس خلال جلسته مقترح تشكيل لجنة وطنية لمكافحة التبغ.

ويأتي تشكيل اللجنة الوطنية في إطار تنفيذ أحكام القانون الاتحادي لسنة 2009 بشأن مكافحة التبغ ولائحته التنفيذية الصادرة بقرار مجلس الوزراء رقم 24 لسنة 2013 وتضمن مقترح تشكيل اللجنة الوطنية اختصاصاتها ونظام عملها والأعضاء الممثلين لها.

وتختص اللجنة بالتنسيق مع كافة الجهات الاتحادية والمحلية والمعنية بتنفيذ أحكام القانون الاتحادي ولائحته التنفيذية في مجال مكافحة استخدام التبغ واقتراح الحلول والإجراءات المناسبة لضمان تنفيذ القانون وذلك بهدف تحسين أنماط حياة الأفراد وتجنب الأمراض التي تنجم عن تعاطي التبغ بكافة أشكاله مما ينعكس ايجابا على النظام الصحي في الدولة وتطوير جاهزيته للتعامل مع الأوبئة والمخاطر الصحية..وقد أوصى المجلس برفع المقترح إلى مجلس الوزراء.

وفي الشؤون التنظيمية تم استعراض تقرير اللجنة السنوية لأعداد الطلبة المسجلين في الجامعات والكليات الاتحادية والمدققة في الفصل الدراسي الثاني من العام الدراسي 2014 -2015 والذي تضمن 40 ألفا و917 طالبا وطالبة منتظمين في كل من جامعة الإمارات وكليات التقنية العليا وجامعة زايد.

وعلى صعيد الشؤون الحكومية ناقش المجلس عددا من التقارير الحكومية الخاصة بديوان المحاسبة بشأن الحساب الختامي الموحد للميزانية العامة للاتحاد للسنة المالية المنتهية في 31 ديسمبر 2014 .. كما استعرض الحساب الختامي لكل من مؤسسة الإمارات العامة للبترول والهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة ومجموعة بريد الإمارات ومركز وول ستريت للصرافة عن عام 2014 .. إضافة إلى عدد من المواضيع الأخرى المدرجة على جدول أعماله.

كما اطلع المجلس على توصيات المجلس الوطني الاتحادي في عدد من المواضيع المتعلقة بالتنظيم الجمركي وسياسة وزارة العمل في ضبط الأسواق وسياسة وزارة البيئة والمياه حول مهنتي الصيد والزراعة وقانون المعاشات والتأمينات الاجتماعية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى