انهيار حاد في سوق العملات الرقمية..والبيتكوين أدنى الـ 20 ألف دولار!

لم يكن انخفاض عملة البيتكوين مفاجأة كبيرة، خاصة مع سقوط سوق الأسهم بالأمس عقب الكلمة المقتبضة من رئيس الفيدرالي، جيروم باول، التي أكد فيها نية الفيدرالي في المضي قدمًا في الاستمرار في سياسة رفع الفائدة والإجراءات التشددية بهدف السيطرة على التضخم، حتى لو أدى ذلك إلى بعض “الآلم” للاقتصاد.

وهبط البيتكوين أدنى مستوى الـ 20 ألف دولار بخسارة 3.82% لتتداول عند 19983.9 دولارًا الآن، أما الإيثريوم فقد هبط بقوة بـ 8.05% لتسجل 1465.75 دولارًا للرمز الآن.

ويذكر أن السوق هبط أدنى مستوى التريليون دولار كقيمة سوقية لمجموع العملات الرقمية، ويسجل الآن 965.2 مليار دولارًا.

وارتفعت الأصول الخطرة مثل الأسهم والعملات الرقمية في الصيف على وجه التحديد لأن وول ستريت كانت تأمل في أن يبطئ بنك الاحتياطي الفيدرالي زيادات أسعاره مع تباطؤ التضخم. ولكن نظرًا لأن الأسعار الآن ليست أقل بكثير من أعلى مستوياتها في عدة سنوات، فإن البيتكوين تواجه ضغوطًا. عندما تقدم الأصول الخالية من المخاطر مثل السندات الحكومية معدل عائد أعلى، فإن ذلك يجعل شراء الأصول ذات المخاطر العالية أقل جاذبية.

بيتكوين على عكس سوق الأسهم، بالقرب من منطقة الخطر. ويحوم البيتكوين فوق مستوى الدعم الرئيسي بقليل حول 19000 دولار، حيث تدخل المشترون سابقًا لإرسال السعر إلى أعلى. قد تفتح الحركة أسفل هذا السعر الباب لمزيد من الخسائر في المستقبل مع غياب المشترين. كتب جون كولوفوس، كبير الاستراتيجيين الفنيين في ماكرو ريسك أدفايزورز، إن البيتكوين “قريبة بشكل خطير من استئناف الاتجاه الهبوطي طويل الأجل”.

Investing.com 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى