انطلاق الدورة السابعة من مهرجان الغربية للرياضات المائية الخميس القادم

ENN – وام- اعلنت لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي عن ان مهرجان الغربية للرياضات المائية في دورته السابعة الذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية في إمارة أبوظبي يتضمن فعاليات كثيرة ومتنوعة إضافة لباقة مميزة من الفعاليات التراثية ذات الصلة بالبيئة البحرية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي خاص الذي عقد اليوم في فندق فيرمونت باب البحر بأبوظبي للاعلان عن تفاصيل فعاليات المهرجان الذي يقام على شاطىء مدينة المرفأ بالمنطقة الغربية بإمارة أبوظبي في 23 أبريل الحالي ويستمر لغاية 2 مايو 2015 بالتعاون مع نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت وبدعم من نادي الغربية الرياضي.

وتحدث في المؤتمر الصحفي عبدالله بطي القبيسي مدير المشاريع في اللجنة وعبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان وماجد المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت كاشفين عن جدول المسابقات والفعاليات المصاحبة بجانب الفعاليات الاجتماعية والسياحية ومن بينها منافسات الألعاب الرياضية إضافة إلى الفعاليات الاجتماعية والتراثية ومنها السوق الشعبي وعروض الفلكلور الشعبي ومجلس النواخذة.

واكد القبيسي اهتمام لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية بتنظيم هذا الحدث المميز والعمل على تفعيل الجانب التراثي البحري للفعاليات الشاطئية باعتبار أن هذا الجانب جزء لا يتجزأ من موروثنا وعاداتنا وتقاليدنا الأصيلة..مشيرا الى استحداث وتقديم العديد من الفعاليات التي ترضي أذواق الأسرة بشكل عام في الدورة السابعة وتجعل وجهتهم واحدة إيماننا من اللجنة بضرورة تقريب هذه الرياضات من الأطفال والجيل الجديد بشكل مبسط ومحبب وبما يصب في مصلحة المهرجان وتعزيز دور التراث في صون الهوية الوطنية.

وقال انه لا يمكن أن تمر هذه المناسبة دون أن نستذكر هنا حرص الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه على دعم التراث وإيلاء كل الدعم والاهتمام للرياضات التراثية وحرصه على توفير مختلف الإمكانات اللازمة لتأخذ هذه الرياضات مكانتها اللائقة بها.. ومع قلة الاهتمام بهذه الرياضات وعدم تسليط الضوء عليها على الرغم من أنها كانت راسخة في قلوب وأذهان آبائنا وأجدادنا أتى هذا المهرجان ليعيد إليها رونقها وأهميتها ويسلط الضوء عليها.

وأضاف إن مهرجان الغربية للرياضات المائية يأخذ زواره برحلة عبر الزمن يجتذبهم من حوله لقيمته التاريخية والمعنوية كونه يحاكي ذاكرة أوطان وتأتي أهميته في إبراز جوانب الحياة في البيئية البحرية وقد رصدت اللجنة المنظمة للمهرجان أكثر من أربعة ملايين درهم كجوائز للفائزين في المسابقات المختلفة بجانب جوائز الفعاليات المتنوعة المصاحبة.

ووجه الشكر للرعاة والداعمين وهم ” نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت ونادي الغربية الرياضي وديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وجهاز حماية المنشآت البحرية والسواحل و شركة أبوظبي لتكرير النفط وشركة أدكو ومركز إدارة النفايات “تدوير” ودائرة النقل وشركة أبوظبي للتوزيع ومجلس أبوظبي الرياضي ومديرية شرطة المنطقة الغربية”.

من جانبه قال عبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان ان مهرجان الغربية للرياضات المائية هو ملتقى عائلي رياضي تراثي سياحي هام بات سكان الإمارات وبشكل خاص أهل المنطقة الغربية ينتظرونه ولدوره كداعم أساسي في انتعاش السوق المحلية وازدهار المنطقة وتعريف الجمهور القادم إليها بالثروة الجمالية والطبيعة الساحرة التي تمتاز بها.

واضاف ان المهرجان استطاع في دوراته السابقة أن يساهم في دعم المواطن الإماراتي تشجيعا لجهوده في صون التراث والحفاظ على الهوية الوطنية والأصالة بما يتناسب وأهداف اللجنة ورؤيتها الاستراتيجية التي تقوم على تشجيع المجتمع المحلي وتعزيز جهوده في استدامة هذه الأنشطة بخاصة مع ما تشهده المنطقة الغربية من انتعاش اقتصادي ملموس وحركة تجارية كبيرة مشيرا الى ان ما لاقاه المهرجان من شعبية واسعة من أهل المنطقة ومن السياح بات يمثل فرصة تعريفية بالمنطقة الغربية وترويجية لمنتجاتها وسلعها ودعما للأسر المنتجة كونها تسعى أيضا للحفاظ على الصناعات التقليدية المحلية التراثية التي تعبر عن تراثنا هذا البلد العريق.

واعرب المرزوعي عن الشكر والتقدير إلى سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية على رعايته الكريمة للمهرجان كل عام.

وقال أن المهرجان رسخ مكانته كمهرجان واعد يفتح الآفاق أمام المنطقة الغربية بأسرها وثبت أقدامها على الخريطة السياحية والرياضية الإقليمية والعالمية وبات يستقطب العديد من الجنسيات الأجنبية بالإضافة إلى المواطنين في كل عام إذ شارك في بعض المسابقات الدورة الماضية الآلاف من البحارين والمتسابقين من أكثر من 20 دولة.. كما ويمثل المهرجان فرصة لتعريف الجاليات بالمنطقة الغربية والترويج لها حيث زاره العام 2014 ما يزيد عن 60 ألف زائر.

وتحدث سعادة ماجد المهيري المدير التنفيذي لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت عن الفعاليات التي يقيمها النادي خلال فترة المهرجان..

معربا عن شكر رئيس وأعضاء مجلس إدارة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت لسمو الشيخ حمدان بن زايد ممثل الحاكم في المنطقة الغربية على دعم ورعاية سموه لمهرجان الغربية للرياضات المائية.. كما وجه الشكر إلى اللجنة العليا المنظمة للمهرجان على دورها الكبير في نجاح الحدث.

واشار الى مشاركة أكثر من 3000 متسابق في فعاليات وسباقات المهرجان ..وقال ان مشاركة نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت في هذا الحدث الرياضي الكبير يأتي في إطار سعي النادي الدائم إلى تطوير الرياضات البحرية والشراعية وتوسيع قاعدة الممارسين لها في ظل التنوع الكبير لكافة الفئات المشاركة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى