المزينة : عملية “أوشن كوست” أسفرت عن ضبط أكبر كمية بحرية للمخدرات في العالم

أعلن اللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي في المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء أمس عقب إفتتاح فعاليات اليوم العالمي لمكافحة المخدرات عن عملية نوعية ودقيقة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي أطلق عليها اسم “أوشن كوست” أسفرت عن ضبط طن واحد و32 كيلوجراما من مخدر الهيروين في المياه الدولية.

وأشار الى ان العملية ساهمت فيها الجهات المختصة في الإدارة بفاعلية واقتدار بالتعاون مع ضابط الارتباط في القنصلية الأمريكية العامة بدبي وقوات التحالف البحرية المرابطة في المحيط الهندي وذلك في 23 أبريل الماضي أسفرت نتائجها عن إحباط أكبر عملية تهريب بحري للمخدرات في العالم وإلقاء القبض على عصابة من الجنسيات الاسيوية كانوا على متن مركب خشبي يقلهم مع السموم المخدرة التي يحملونها من احدى الدول الاسيوية إلى احدى الدول الافريقية.

وقال ان نجاح العملية وبتفوق كان بفعل معلومات استخباراتية من أحد المصادر الخارجية العاملة مع الإدارة مررتها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي إلى قوات التحالف البحرية عبر ضابط الارتباط الأمريكي بدبي بتاريخ 17 أبريل الماضي ورسالة رسمية وجهت من قبلها بتاريخ 21 أبريل إلى ضابط الارتباط ذاته تتضمن تأكيدا للمعلومات السابقة وتحديدا دقيقا لأوصاف المركب الناقل لأفراد العصابة وشحنة المخدرات الكبيرة التي على ظهره ومسار خط السير مما أدى إلى قيام وحدة من قوات التحالف البحرية تابعة لأسطول البحرية الملكية الاسترالية كانت رابضة في المكان باعتراض المركب قبالة سواحل احدى الدول الافريقية ومداهمته وإلقاء القبض على الجناة الذين كانوا على متنه وبعد إخضاعهم والمركب للتفتيش الدقيق تم العثور على ماوزنه طن واحد و32 كيلو غراما من مخدر الهيروين عمد المهربون إلى إخفائها بتخزينها في مطبخ المركب.

وأضاف سعادته معقبا على النتائج الناجحة لعملية أوشن كوست بأنها تعد العملية الأضخم في العالم على مستوى عمليات التهريب البحري للمخدرات وقد عكست بنتائجها التي تحققت الخبرات والكفاءات الكبيرة التي يتمتع بها ضباط شرطة دبي العاملون في هذا المجال الاستخباراتي وأهمية الدور المميز للأجهزة المختصة العاملة في مكافحة المخدرات في دولة الإمارات تحت مظلة ورعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وأشار إلى تلقي شرطة دبي من القنصلية الأمريكة بدبي وقوات التحالف البحرية التي نفذت العملية رسالة شكر وتثمين منهما للدور المميز الذي قامت به كوادر شرطة دبي في العملية خصوصا ومجال مكافحة المخدرات عموما إذ جسدت عملية “أوشن كوست” بنتائجها الإيجابية وحدة الهدف لدى جميع الأطراف المشاركة فيها وحرصها على ملاحقة تجار ومهربي المخدرات في مختلف أرجاء العالم.

وتوجه اللواء خميس المزينة بالشكر إلى ضباط الارتباط في كل من القنصليتين الأمريكية والاسترالية بدبي على تعاونهما في العملية ومساهمتهما في مختلف مراحلها الأمر الذي أدى إلى نجاحها وتحقيق الأهداف المرجوة منها كما أثنى سعادته على فريق العمل المشارك في العملية من ضباط وضباط الصف وأفراد شرطة دبي مثمنا جهودهم المخلصة والمميزة.

وأكد عزم وتصميم الجهات المختصة بمكافحة المخدرات في الدولة على المضي في الملاحقة والمواجهة لتجار ومهربي المخدرات ومروجيها محليا وإقليميا وعالميا مهما حاولوا أو ابتدعوا من طرائق وأساليب لترويج تجارتهم الإجرامية الخاسرة.

حضر المؤتمر الصحفي اللواء عبدالرحمن محمد رفيع مساعد القائد العام لشؤون خدمة المجتمع والتجهيزات واللواء خبير خليل إبراهيم محمد المنصوري مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي والعميد الطيار انس عبدالرحمن المطروشي مدير الادارة العامة للنقل والانقاذ والعميد عبدالله علي الغيثي مدير الادارة العامة لامن الهيئات والمنشآت والطوارئ والدكتور محمد مراد عبدالله مدير مركز دعم اتخاذ القرار في شرطة دبي والعقيد عيد محمد ثاني مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بالوكالة ونائبه العقيد خالد الكواري وعدد من المدراء والضباط وممثلي وسائل الإعلام.

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى