المجلس الأعلى للطاقة في دبي يستعرض مراحل تطبيق إستراتيجية الطلب على الطاقة

ترأس سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي الإجتماع الثلاثين للمجلس والذي ع قد في مقره بحضور سعادة سعيد محمد الطاير نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة وسعادة أحمد بطي المحيربي الأمين العام.

كما حضر الاجتماع أعضاء المجلس وهم السادة عبد الله جاسم بن كلبان الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم وسعيد خوري الرئيس التنفيذي لشركة بترول الامارات الوطنية /اينوك/ وعبدالله عبدالكريم المدير العام لدائرة شؤون النفط ووليد سلمان رئيس مجلس ادارة مركز دبي المتميز لضبط الكربون والدكتور يوسف آل علي المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق والمواصلات وجيف سيفيرون المدير العام لدبي للبترول.

وبحث المجلس التطورات المتعلقة بأعمال لجنة دبي للطاقة النووية ومراحل تطبيق إستراتيجية إدارة الطلب على الطاقة من خلال عرض تقرير مفصل حول أنشطة مكتب إدارة المشاريع والأنشطة القائمة والإستعداد للمراحل الرئيسية القادمة.

وعقب الاجتماع قال سعادة سعيد محمد الطاير أنه تماشيا مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وإستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة والتي تسعى إلى تنويع مصادرها ليشمل الغاز الطبيعي /71 في المائة/ والطاقة النووية /12 في المائة/ والفحم النظيف /12 في المائة / والطاقة الشمسي ة /5 في المائة / وذلك بحلول عام 2030 فقد تم مناقشة خيارات شراء الطاقة النووية السلمية لتوليد الكهرباء.

وأضاف أن المجلس الاعلى للطاقة يهدف من خلال إستراتيجية دبي المتكاملة للطاقة 2030 الى خفض الطلب على الطاقة بنسبة 30 في المئة بحلول عام 2030 ولتحقيق ذلك وافق المجلس على مقترح انشاء وكالة الطلب على الطاقة تحت مسمى “كفاءة” والتي سوف تعمل تحت مظلة المجلس الأعلى للطاقة للإشراف وتنفيذ إستراتيجية الطلب على الطاقة التي تم اطلاقها مؤخرا بالتعاون مع الهيئات التابعة للمجلس .

وتتضمن هذه الاستراتيجية عدة برامج لإدارة الطلب على الطاقة تشمل مواصفات وأنظمة البناء الأخضر وتأهيل المباني القائمة والتبريد المركزي للمناطق وإعادة استخدام مياه الصرف الصحي وقوانين ومواصفات لرفع معايير وكفاءة الأجهزة كفاءة إنارة الشوارع.

وأوضح الطاير أن الوكالة ستبدأ بالاشراف والعمل على إعادة تأهيل المباني الحكومية في المراحل الاولى تماشيا مع رؤية المجلس الأعلى للطاقة في دبي بأن تكون دبي نموذجا يحتذى به في أمن وفعالية إستخدام الطاقة حيث قام المجلس بالإطلاع على افضل الممارسات في مجال خفض الطلب على الطاقة.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى