المجالس المجتمعية في ‘وادي السدر’ و’الحلاه’ و’حبحب’ تشهد احتفالات ‘عيد الاتحاد الخمسين’

الخميس، ٢ ديسمبر ٢٠٢١ – ١٠:٣٢ م


الفجيرة في 2 ديسمبر /وام/ شهدت المجالس المجتمعية في وادي السدر،
والحلاه، وحبحب، فعاليات وطنية متنوعة نظمتها “لجنة إمارة الفجيرة
لاحتفالات الدولة بعيد الاتحاد الخمسين”، احتفالا باليوبيل الذهبي
للدولة، وبمشاركة كبيرة من جموع المواطنين من أهالي المناطق.

واحتفلت منطقة “وادي السدر” بمناسبة اليوبيل الذهبي لدولة الإمارات
وعيد اتحادها الخمسين، بحضور الشيخ عبدالله بن حمد بن سيف الشرقي رئيس
اتحاد الإمارات لبناء الأجسام واللياقة البدنية، وبحضور شعبي لافت من
عموم المواطنين.

وتضمن الاحتفال الذي أقيم في المجلس المجتمعي لوادي السدر، معرضا شاركت
فيه النساء الحرفيات الإماراتيات، كما قدمت الفرق الشعبية المشاركة
عروضا غنائية لفن “الرزيف” الذي يجسد جزءا من التراث الشعبي في
الإمارات.

وشارك عدد من شعراء المنطقة في البرزة الشعرية حيث ألقيت قصائد وطنية
متنوعة من وحي المناسبة، بالإضافة إلى مسيرة “يوم الاتحاد” التي شارك
فيها الحضور على أنغام الأغاني الوطنية الحماسية.

وأقيم في مجلس “الحلاه” المجتمعي برنامجا احتفاليا بحضور الشيخ أحمد بن
حمد بن سيف الشرقي، والشيخ سعيد بن سرور الشرقي رئيس مجلس إدارة غرفة
تجارة وصناعة الفجيرة، وبمشاركة جماهيرية لافتة من أهالي الحلاه وما
يجاورها من المناطق.

وتنوع برنامج الحفل الذي جسد من خلال فعالياته الفرحة الكبيرة
للمواطنين بهذه المناسبة الوطنية الغالية، واشتمل على عروض للخيالة،
وقرية تراثية تضمنت المأكولات الشعبية الإماراتية، وركنا للحرف
والمشغولات التقليدية اليدوية، كما شاركت الفرقة الموسيقية العسكرية
بوصلة عزف أضفت حسا وطنيا مبهجا في الحفل.

وفي مجلس “حبحب” المجتمعي أقيم الحفل الوطني بحضور أهالي المنطقة، حيث
قدمت الفرق الشعبية والحربية المشاركة في الحفل فقرات مميزة اجتذبت
الجمهور، كما اشتملت الفعاليات على معرض للصور، وألعاب نارية، وعروض
شعبية عبرت عن معاني الفرح والاعتزاز بمناسبة عيد الاتحاد الخمسين
للدولة، وجسدت التراث الإماراتي الأصيل في ركن القرية التراثية.

-مل-

وام/عماد العلي


اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى