اللجنة الوطنية لجودة الهواء تعقد اجتماعها الأول

ENN – وام عقدت اللجنة الوطنية لجودة الهواء اجتماعها الأول بديوان الوزارة بدبي بحضور أعضاء اللجنة التي تمّ تشكيلها بناءً على توصية اللجنة الوطنية العليا للتنسيق البيئي في دولة الإمارات العربية المتحدة وذلك بقرارٍ وزاري رقم (441) لسنة 2015 بشأن تشكيل اللجنة الوطنية لجودة الهواء. ويأتي تشكيل اللجنة الوطنية لجودة الهواء في إطار متابعة مستجدات سير عمل تنفيذ السياسات وخطط العمل البيئي في مجال تعزيز جودة الهواء والمقترحة من قبل اللجنة العليا للتنسيق البيئي.

ويهدف تشكيل اللجنة الوطنية لجودة الهواء إلى تحفيز الجهات المعنية في الدولة بتكثيف جهودها التي تساهم في تحقيق أهداف التنمية البيئية المستدامة من خلال مهام اللجنة باقتراح السياسات والخطط المشتركة التي تعزز العمل البيئي في الدولة بما يساهم في تحقيق المؤشر الوطني لجودة الهواء بنسبة 90 % بحلول العام 2021.

وتتولى اللجنة اقتراح السياسات وخطط العمل المتعلقة بإدارة نوعية الهواء في الدولة ومراجعة وتقييم الاجراءات المتعلقة بتحسين نوعية الهواء بالإضافة الى متابعة تحقيق المؤشرات الوطنية والاستراتيجية الخاصة بنوعية الهواء. كما تتولى اقتراح آليات التعاون والتنسيق المناسبة بين الجهات المعنية بنوعية الهواء في إطار تعزيز دور كفاءة هذه الجهات، ودفع عجلة التنمية والتقدم والابتكار في مجال جودة الهواء.

وتتضمن اللجنة ممثلين عن مختلف الجهات المعنية في الدولة وهم: الدكتورة فاطمة العيدروس رئيس اللجنة أخصائي أبحاث علمية ودراسات –إدارة الأبحاث والتطوير والتدريب في المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل، والمهندس فهد محمد حارب نائب رئيس اللجنة  مدير إدارة جودة الهواء في وزارة البيئة والمياه، والسيد راشد محمد الكعبي رئيس فريق قسم نوعية الهواء وتغير المناخ في هيئة البيئة- أبوظبي، و المهندسة هند محمد أحمد رئيس قسم الدراسات والتخطيط البيئي –إدارة البيئة  في بلدية دبي، والسيدة بدرية عبدالقادر الكمالي رئيس قسم حماية البيئة- إدارة الخدمات البيئية في بلدية مدينة الشارقة، و المهندس محمد خلف البلاونة مفتش بيئة أول –إدارة الصحة العامة والبيئة في دائرة البلدية والتخطيط –عجمان، والسيد معاذ حمزة أحمد مفتش بيئة أول –إدارة الصحة العامة والبيئة في بلدية أم القيوين، و المهندسة موزة عبيد المهيري منسق فني عام الإدارة العليا في هيئة حماية البيئة والتنمية- رأس الخيمة والمهندسة فاطمة حسن شراري رئيس قسم حماية البيئة إدارة الخدمات العامة والبيئة في بلدية الفجيرة والسيدة فاطمة يوسف الحمادي باحث بيئي –إدارة جودة الهواء في وزارة البيئة والمياه.

والجدير بالذكر بأن اللجنة العليا للتنسيق البيئي في الدولة  قد اعتمدت في اجتماعها الأول في 15 مارس الماضي أربع لجان فرعية منبثقة منها ، وتتوافق مهام تلك اللجان مع مؤشرات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021، وهي اللجنة الوطنية للتنوع البيولوجي، واللجنة الوطنية للتثقيف والتوعية، واللجنة الوطنية لجودة الهواء، واللجنة الوطنية لإدارة النفايات والمواد الخطرة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى