الكشف عن تصميم محطة السفن السياحية الجديدة بميناء زايد خلال معرض “سيتريد ميد” في برشلونة

سجلت “كروز أبوظبي” – أول مبادرة ترويجية عالمية لقطاع السفن السياحية في الإمارة – أصداء ايجابية خلال معرض ومؤتمر “سيتريد ميد” المقام حاليا في برشلونة.

ويشارك في الحدث وفد تقوده هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة” ويضم 7 من الجهات العاملة والمعنية بالقطاع بما في ذلك شركة أبوظبي للموانئ التي كشفت في اليوم الأول من المعرض عن تصميم محطة أبوظبي للسفن السياحية الجديد حيث عرضت نموذجا مصغرا لتصميم المحطة الذي وقع عليه الاختيار بعد مسابقة تصميم دولية شملت أفضل الشركات الهندسية وبيوت التصميم المعماري.

وأوضح سلطان الظاهري المدير التنفيذي لقطاع السياحة بالإنابة في هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة ان الأصداء الايجابية والاهتمام الكبير بمحطة السفن السياحية الجديدة يدعم طموحات قطاع السياحة بالإمارة في هذا المجال.

وقال ” نسعى بالتعاون مع شركائنا لتشجيع شركات تشغيل وادارة السفن السياحية العالمية على دراسة الفرص المتاحة لتطوير أعمالها في أبوظبي عبر إدراجها ضمن برامج جولاتها البحرية “.

ويتوقع أن تساهم المحطة الجديدة لدى افتتاحها عام 2016 في تحفيز شركات عديدة على اتخاذ الإمارة مركزا رئيسيا لبرامج رحلات سفنها في المنطقة.

وقال جاسم زيتون مدير جولات السفن السياحية في شركة “دناتا جلف فنتشرز” ان المحطة الجديدة لديها القدرة على احداث تحول كبير في قطاع السياحة الإقليمي من خلال توفير موارد وبنى تحتية تسمح لخطوط الرحلات البحرية بتشغيل سفينتين في المنطقة من مركزين رئيسيين مختلفين وهو ما يتيح آفاقا واسعة لتصميم باقات وبرامج جولات سياحية أكثر تنوعا وتلبي احتياجات متباينة للزوار القادمين على متن هذه السفن.

من جانبها أوضحت هيلين بيك المديرة الإقليمية والممثل الدولي في منطقة أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لـ “رويال كاريبيان انترناشيونال” أكبر شركات إدارة السفن السياحية في العالم ” ان الشركة تخطط حاليا لإدراج وجهات وبرامج جولاتها البحرية وقبل بدء الموسم السياحي بفترة طويلة ..

مشيرة الى ان تصميم المحطة الجديدة يلبي متطلبات الشركة ويتماشى مع أرقى المستويات التي تتلاءم مع توقعات ضيوفنا المسافرين على متن سفننا معربة عن ثقتها بأن هذه العوامل ستشكل عاملا حاسما عند اختيار مسارات جولاتنا الإقليمية في المواسم المقبلة.

من جانبه قال جورج فارغيز مدير عام شركة ريس حسن سعدي وشركاه وكلاء “كوستا كروزيز” وعدد من الخطوط البحرية الأخرى.. أن محطة السفن السياحية الدائمة ستتيح فرصا كبيرة لتطوير أعمال الجهات العاملة في هذا القطاع حيث ستستقطب أبرز مشغلي السفن السياحية لنقل مركز جولاتهم الاقليمية إليها.

يذكر أن “سيتريد ميد” يعتبر أحد أبرز الفعاليات التي تجمع أهم المسؤولين التنفيذيين في قطاع السفن السياحية من مختلف أنحاء العالم مع الوجهات ومنظمي برامج الجولات السياحية الفاخرة الراغبين في الحصول على حصة أكبر من هذا السوق الواعد.

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى