الشارقة تروج لعوامل الجذب السياحي في الكويت

بدأت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة بالتعاون مع ممثلي القطاع السياحي في الإمارة جولة ترويجية سياحية إلى الكويت بهدف الترويج للإمارة وعوامل الجذب السياحي فيها عبر عقد ورشة عمل تفاعلية للوقوف على كيفية التعاون وتبادل الخبرات بين الشارقة والكويت .

تأتي هذه الجولة ضمن جهود الهيئة الرامية إلى تنشيط حركة السياحة الإقليمية وتوطيد علاقات التعاون السياحي الخليجي وإبراز الشارقة كوجهة سياحية تراثية ثقافية وعائلية متميزة حيث ضم وفد الإمارة الذي تترأسه هيئة الإنماء التجاري والسياحي كلا من العربية للطيران وفندق جولدن توليب و فندق كوبثورن و فندق رمادا ومقر العالم للسفريات (كوزمو) .

وأشار خالد جاسم المدفع مدير عام هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة الى عمق العلاقات التي تربط الامارات مع الأشقاء في الكويت والتاريخ الثقافي والتراثي المشترك مع جميع دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية والذي بات اليوم يشكل عامل قوة في تعزيز السياحة البينية والسعي نحو تقديم المزيد من العروض المتميزة للسائح الخليجي لا سيما السائح الكويتي .

وأوضح أن إمارة الشارقة استقطبت خلال العام الماضي أكثر من 41 ألفا و 665 سائحا كويتيا مقارنة بـ 34 ألفا و420 سائحا في عام 2012 مسجلة نسبة زيادة وصلت إلى 21 في المائة .

وقال المدفع أنه في الوقت الذي باتت فيه إمارة الشارقة الوجهة المفضلة للكثير من السياح من مختلف أنحاء العالم فإن تعزيز المكانة التي تحتلها الشارقة على خارطة السياحة العالمية يحتل الصدارة على قائمة أعمال هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة وذلك عبر العديد من الفعاليات البارزة التي تنظمها الهيئة والتي باتت تستقطب اليوم اهتماما عالميا و إقليميا و محليا وأنه هكذا تتحول الجولات الترويجية لوفد الإمارة وتحديدا الجولة الترويجية السياحية في دول الخليج عامة ودولة الكويت خاصة إلى فرصة هامة تغتنمها الهيئة للتعريف بمنتج الشارقة السياحي وتسليط الضوء على مقوماتها السياحية .

وكانت الهيئة قد نظمت بالتعاون مع العربية للطيران ورشة عمل متخصصة لممثلي القطاع السياحي في إمارة الشارقة مع كبرى شركات السياحة والسفر في الكويت بحضور حشد كبير من وسائل الإعلام الكويتية والعاملين في قطاع السياحة والسفر استعرضت الهيئة من خلالها مميزات القطاع السياحي بالشارقة والمهرجانات السياحية والفعاليات الثقافية والتراثية التي تستضيفها وتنظمها الشارقة طوال العام .

وأشارت الهيئة في الورشة إلى أهم هذه الفعاليات ومنها مهرجان الشارقة المائي ومهرجان أضواء الشارقة وسباق العالم للزوارق السريعة الفورمولا 1 – جائزة الشارقة الكبرى وبينالي الشارقة ومعرض الشارقة الدولي للكتاب وأيام الشارقة التراثية بالإضافة الى استعراض مجموعة من المشاريع السياحية النوعية التي تواكب تطور القطاع السياحي .

وقدمت العربية للطيران خلال ورشة العمل العديد من العروض الخاصة بموسم الصيف.

وأكد المدفع إن الإهتمام الكبير بمنتج الشارقة السياحي في الآونة الأخيرة خاصة من السياح الخليجيين والعرب هو بسبب الإستحقاقات التي نالتها الإمارة على الصعيد الثقافي والسياحي كحصولها على لقب عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2014 ومجموعة الفعاليات المتميزة والعالمية التي رافقت ولا زالت هذا اللقب المشرف .

ونوه المدفع بأن إمارة الشارقة حصدت لقب عاصمة السياحة العربية للعام 2015 لتؤكد متانة القطاع السياحي وتوفر عوامل الجذب المختلفة بالإضافة الى القفزات النوعية في المشاريع التي أقيمت مؤخرا والمزمع إقامتها في المستقبل .

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى