الداخلية تحث منتسبيها والجمهورعلى التصويت لحماية الطفل في جائزة القمة العالمية للمعلومات

الداخلية

حثت وزارة الداخلية العاملين في القطاعات الشرطية كافة على مستوى الدولة والجمهور بمختلف شرائحه خصوصاً أولياء الأمور والأسر والتربويين والمهتمين بالجوانب التقنية والمعنيين بحماية وحقوق الطفل على التصويت لمركز وزارة الداخلية لحماية الطفل الذي تقدم للترشيح بـ”مشروعين” إلى القائمة النهائية للمتنافسين على جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات للعام 2014 بعد اجتياز مشروعيه المرحلتين الأولى والثانية من منافسات التأهل ضمن 10 مشاريع مشاركة تمثل الدولة بالمسابقة ..موضحة أن التصويت الإلكتروني مفتوح للجميع من كل أنحاء العالم وينتهي في 17 إبريل الجاري .

واكد سعادة الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية أن المبادرات الإماراتية النبيلة تستحق الدعم والجهود المقدرة تستحق الإشادة لاسيما وأنها برزت عالمياً وتمثل دولة الإمارات في جوائز “القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2014”.

وأضاف انه نظراً لأن حماية الطفل مسؤولية الجميع فإن مشاركة الجمهور في التصويت من شأنها أن تدعم مشروعات الدولة الثمانية والتي تأهلت للمراحل النهائية ومركز وزارة الداخلية لحماية الطفل من خلال “تطبيق حمايتي وخدماته الذكية” للأسرة و “تنظيم مؤتمر القوة العالمية الافتراضية الدولي الخامس” في العام 2012 .

وأشار وكيل وزارة الداخلية في تعميم وزعته الوزارة على منتسبيها إلى أهمية هذه المرحلة من التصويت بعد الوصول للمراحل النهائية والتي تتطلب التفاعل المباشر من الجمهور.. لافتاً إلى انه سيتم في المستقبل القريب عرض المشاريع الفائزة كتجارب إماراتية رائدة تعزز من مكانة الدولة على خارطة الدول المتقدمة في مجال مجتمع واقتصاد المعرفة.

ولفت إلى أنه بإمكان منتسبي الوزارة والجمهور الرجوع للموقع الإلكتروني لمركز وزارة الداخلية لحماية الطفل لاتباع الخطوات التي تسهل عملية المشاركة في التصويت لصالح المركز ومشروعات الإمارات المترشحة عموماً ..مشيراً إلى الإجراءات المتبعة بتسهيل آلية التصويت عبرمواقع التواصل الاجتماعي .

وتعكس المشاريع المشاركة باسم الدولة مرجعية التطوير الاستراتيجية المنبثقة من رؤية الإمارات 2021، واستراتيجية حكومة الدولة ..وتؤكد النهج العلمي في إجراء المقارنات المعيارية للخدمات والمشاريع المطورة بما يعكس التخطيط الاستراتيجي لتطوير هذه المشاريع والخدمات بهدف مشترك هو “الارتقاء بتنافسية دولة الإمارات.

من جانبه دعا سعادة اللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية رئيس اللجنة العليا لحماية الطفل في وزارة الدخلية ممثل الدولة في القوة العالمية الافتراضية الجمهور للتصويت لمركز وزارة الداخلية لحماية الطفل ولمشروعات الإمارات المترشحة للقمة ..موضحاً أن وصول مشروعات الإمارات العشرة إلى المرحلة النهائية في الترشح للقمة العالمية لمجتمع المعلومات 2014 يعد خطوة مهمة في مسيرة إنجازات الدولة المضيئة بفضل التحفيز الجيد الذي تلقاه فرق العمل والتي ضاعفت جهودها في زمن قياسي بفضل الدعم اللامحدود من قيادة الوطن وجهود العاملين بالوزارة لتكون وزارة الداخلية أولى وزارات الداخلية عالمياً في تحقيق المزيد من الإنجازات التي يفخر بها الوطن وأبناؤه .

وأضاف أن فرق العمل في وزارة الداخلية ومختلف القطاعات الحكومية تستمد طاقاتها ومجهوداتها المتواصلة من تلك الرؤى النيرة التي تضيء الطريق نحو الريادة والمجد ..فكل الإنجازات المقبلة التي نأمل أن تتحقق قريباً تصب في خدمة المجتمع و خاصة الأسروالأبناء في مسيرة متواصلة للتحديث والتطوير دون كلل والحفاظ الدائم على ما تعبت به الأيدي وما سهرت عليه العيون.

من جانبه أوضح المقدم فيصل محمد الشمري مدير مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل أن المركز يشارك في هذه الجائزة عن الفئة الخامسة حول “بناء وتعزيز الثقة والأمن باستخدام تقنيات المعلومات والاتصالات” من خلال مشروع “تطبيق مركز وزارة الداخلية لحماية الطفل للهواتف الذكية “حمايتي ” والفئة الثامنة عشرة حول “التعاون الدولي والإقليمي” من خلال مشروع “تنظيم المؤتمر الدولي الخامس للقوة العالمية الافتراضية بعنوان مكافحة الاستغلال الجنسي للأطفال عبر الإنترنت والتعاون الدولي: ممكن للحماية”.. مؤكداً حرص المركز على تعزيز التعاون مع وسائل الإعلام في الدولة لنشر ثقافة الوقاية من الجرائم الواقعة على الطفل للمساعدة عبر الأخذ بأفضل الممارسات الدولية والمحافظة على سلامة وأمن الأسرة والطفل.

وذكر أن تطبيق “حمايتي” الذي أطلقته الوزارة أخيراً يأتي تجسيداً لتوجيهات القيادة العليا لتوفيرالفرصة لأولياء الأمور والأسر عموماً لإمكانية التعرف إلى الأماكن التي يوجد فيها الأبناء والتواصل معهم عبر التطبيق على مدار الساعة حيث يوفر التطبيق المجاني على الهواتف الذكية ميزة طلب الاستغاثة بتوجيه الأبناء نداء إلى ذويهم عند شعورهم بالخطر ويتم تفعيله عن طريق الوالدين فقط ويساعد في تحديد مكان الطفل عند فقدانه .

وكانت وزارة الداخلية أطلقت التطبيق مجاناً لأنظمة اي ـ او ـ اس في سوق “ابل استور” امتداداً لمبادرة المركز السابقة بعد توفير التطبيق في سوق جوجل بلاي للهواتف الذكية التي تعمل على نظام “اندرويد ” تتويجاً لجهودها المستمرة في تطوير الخدمات الذكية عبر الهواتف النقالة.

كما دعت إدارة الإعلام الأمني في الأمانة العامة لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الجمهور والمهتمين إلى تكثيف التصويت لمركز وزارة الداخلية لحماية الطفل ومشروعات دولة الامارات بعد تخطي المرحلة الأولى من المنافسة التي يتم الاختيار خلالها وفقاً لآراء الخبراء ولجان التحكيم في الاتحاد الدولي للاتصالات ..موضحة وبحسب النظام المتبع أن اختيار المشروعات الفائزة في المرحلة الثانية والنهائية يقع على عاتق الجمهور وفق نسبة ومعدلات التصويت التي يحظى بها كل من المشروعات المرشحة عن فئات الجائزة المختلفة.

وأكدت أن المشاريع المقدمة تتلقى ترشيحات من مختلف أرجاء العالم وتظهر أهمية التصويت في عرض المشاريع الفائزة مستقبلاً كتجارب إماراتية رائدة عالمياً بما يسهم في تعزيز مكانة دولتنا الحبيبة على خارطة الدول المتقدمة في مجال مجتمع واقتصاد المعرفة.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى