الخارجية تدشن القسم القنصلي والمركز الثاني لإصدار التأشيرات خارج الدولة في جاكرتا

قام سعادة أحمد عبدالله المصلي سفير الدولة لدى جمهورية إندونيسيا وبحضور سعادة منصور بنقران مدير إدارة الحصانات والامتيازات بوزارة الخارجية الاندونيسية وبمرافقة عدد من السفراء وكبار المسؤولين بإندونيسيا بإفتتاح القسم القنصلي والمركز الثاني لإصدار التأشيرات خارج دولة الإمارات وذلك في العاصمة الإندونيسية جاكرتا .

وأعرب سعادة أحمد عبدالله المصلي سفير الدولة لدى جمهورية إندونيسيا في كلمته الافتتاحية بمناسبة تدشين المركز عن تقديره للجهود المبذولة والدور البناء والمثمر في تطوير العلاقات الثنائية بين الإمارات العربية المتحدة وجمهورية إندونيسيا والتي تشهد تطورا في مجالات متعددة .

وأكد سعادته أن تدشين القسم القنصلي ومركز إصدار التأشيرات الثاني لدولة الإمارات في جاكرتا يهدف إلى تعزيز علاقات التعاون في القطاع القنصلي وتحسين خدمة المتعاملين إضافة إلى تسهيل إجراءات دخول فئة العمال إلى الدولة وذلك عبر البوابات الالكترونية بالمنافذ.

وأشار سعادته أن الإجراءات المتبعة في مركز إصدار التأشيرات تتماشى مع الممارسات العالمية الرائدة في مجال إصدار التأشيرات وتهدف إلى تحسين خدمة العملاء.

من جانبه ذكر سعادة منصور بنقران في كلمته أن افتتاح مركز التأشيرات الثاني خارج دولة الإمارات في العاصمة جاكرتا بإندونيسيا يعتبر لحظة مهمة وتاريخية في العلاقات الثنائية بين البلدين. وأعرب سعادته عن مدى تقديره للإمارات العربية المتحدة على هذه المبادرة الإيجابية التي ليست بغريبة على دولة الإمارات التي تربطنا بها علاقات ثنائية قديمة ووثيقة.

كما أشاد في كلمته بالنظام المتبع في مركز إصدار التأشيرات والذي يعتبر من أكفأ الأنظمة المستخدمة وبمعايير عالمية والذي يختصر المدة الزمنية لتقديم الطلب وإستخراج التأشيرة.

 وفي ختام كلمته شكر سعادتة دولة الإمارات على مواقفها الإقليمية والدولية المشرفة وعلى دعمها الدائم كصديق لجمهورية إندونيسيا متمنيا تعزيز العلاقات الثنائية بشكل أوثق خلال المرحلة القادمة.

وقال سعادة أحمد الهام الظاهري مدير إدارة الخدمات القنصلية بوزارة الخارجية أن مركز التأشيرات الجديد يستوعب أكثر من 500 مراجع يوميا وسوف يشمل التالي: التأكد من صحة جواز السفر الأصلي مسح البيانات البيوميتيرية /بصمة العين البصمة العشرية بصمة الوجه/ والفحوصات الطبية المسبقة من خلال عدد 27 مركزا صحيا في إندونيسيا ومعتمدا من وزارة الصحة في دولة الامارات وذلك لعدم دخول أشخاص يحملون الامراض المعدية إضافة إلى تجنب تكلفة الاستقدام والحجر الصحي والترحيل وتحسين مستوى خدمة العملاء من خلال تقديم خدمات قنصلية متميزة حسب المعايير العالمية ومعايير مكتب رئاسة مجلس الوزراء سبع نجوم وتسهيل دخول القادمين لدولة الإمارات عبر البوابات الالكترونية بالمنافذ.

وذكر أن وزارة الخارجية من خلال مركز التأشيرات ستقوم بتقديم كافة الخدمات الإدارية المرتبطة بإصدار التأشيرات وأذونات الدخول بالتعاون مع وزارة الداخلية في منظومة إلكترونية متكاملة وذلك في إطار عال من الضوابط الأمنية وتحقيق أقصى حماية لجميع معاملات التأشيرات لدخول الدولة. وسيتم إفتتاح مركز جديد لإصدار التأشيرات خارج الدولة قبل نهاية العام. وبصدد افتتاح 18 مركزا جديدا خلال الفترة القادمة.

حضر من الجانب الاندونيسي سعادة فبريان روديارد مدير إدارة الشرق الاوسط بوزارة الخارجية الاندونيسية بينما حضر من جانب الدولة كل من سعادة السفير أحمد الهام الظاهري مدير إدارة الخدمات القنصلية بوزارة الخارجية وأعضاء من وزارة الداخلية والسيد وليد درويش الرئيسي مدير مركز إصدار التأشيرات في جاكرتا.

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى