الخارجية الروسية تأسف من تزايد حدة الخطاب العدواني لدى كييف

ARABIC RT – ENN – أعربت وزارة الخارجية الروسية الثلاثاء 11 أغسطس/آب عن أسفها من خطاب السلطات الأوكرانية العدواني والذي تزايد بشكل ملحوظ، كما دعت كييف إلى ضبط النفس.

وأشارت الخارجية الروسية إلى تفاقم الوضع على طول خط التماس في منطقة دونباس جنوب شرق أوكرانيا، حيث ازدادت مؤخرا وتيرة قصف المناطق السكنية، ما أدى إلى حدوث دمار كبير وسقوط قتلى وجرحى من بين المدنيين.

وأوضحت الوزارة في بيان لها أن الجانب الأوكراني امتنع خلال لقاء مجموعة الاتصال حول أوكرانيا في مينسك بداية الشهر الجاري، عن التوقيع على وثيقة متفق عليها تقضي بسحب الدبابات والمدفعية من عيار أقل من 100 ملم ومدافع الهاون من عيار أقل من 120 ملم، وذلك لمسافة 15 كيلومترا عن خطوط التماس.

وأضاف البيان أن السلطات الأوكرانية بدلا من التوقيع على هذه الوثيقة التي كان من شأنها تخفيف حدة التوتر في منطقة الصراع، قامت بإطلاق  تصريحات تؤكد رفضها سحب المعدات الثقيلة ومنظومات المدفعية.

في هذا السياق، دعت الخارجية الروسية كييف إلى إبداء ضبط النفس وعدم خرق سير تنفيذ اتفاقات مينسك من خلال أفعال خالية من المسؤولية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى