البيئة والمياه تشارك في جلسات حوارية عالمية حول العقد الدولي القادم للمياه في طاجيكستان

البيئة والمياه  تشارك في جلسات حوارية عالمية حول العقد الدولي القادم للمياه في طاجيكستان

أوصت الاجتماعات والجلسات رفيعة المستوى التي شارك فيها وفد دولة الإمارات العربية المتحدة برئاسة معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه ووزراء ومسؤولين معنيين بالبيئة والمياه من العديد من دول في العالم والتي تم عقدها في العاصمة الطاجيكية دوشنبيه، الى أهمية الاعداد والتعاون بين الدول من خلال أجنده زمنية واضحة للعقد الدولي للعمل “المياه من أجل التنمية المستدامة” ٢٠١٥-٢٠٢٥في ظل  تفاوت فرص توفر المياه النقية وخدمات صرف صحي امنة إلى سكان الدول المختلفة.

وشارك معالي الدكتور راشد أحمد بن فهد في جلسات النقاش الحوارية رفيعة المستوى، والتي حضرها من الجانب الطاجيكي معالي وزير الخارجية السيد السوف سيراجودين، وتم من خلالها وضع تصور لآليات العمل للعقد القادم للمياه  وكيفية ضمان تنفيذ العقد الدولي للعمل  للسنوات العشر القادمة بطريقة فاعلة وبمشاركة كاملة من الدول الاعضاء والشركاء المعنيين وربطها من خلال منظومة الأمن المائي والطاقة والغذاء.

وفي وقت سابق من العام المنصرم، تبنت الجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة في قرار تحت عنوان “العقد الدولي للعمل – الماء من أجل الحياة 2005-2015 ” و الذي دعا الدول ومنظمات الأمم المتحدة المعنية بما في ذلك فريق الأمم المتحدة المعني بالمياه لإجراء تقييم شامل لما تم إحرازه من تقدم في تنفيذ أهداف العقد الدولي ومواصلة اتخاذ خطوات للتوصل إلى الأهداف المتفق عليها دولياً بشأن المياه، والتي تضم أيضاً ما تضمنه البيان الختامي لمؤتمر ريو+ 20″  المستقبل الذي نريد”. حيث نص القرار على عقد اجتماعين مهمين على المستوى الدولي الحوار التفاعلي الرفيع المستوى في إطار فعاليات الدورة التاسعة والستين للجمعية العامة لمنظمة الأمم المتحدة و الذي عقد في مارس 2015 – يوم المياه العالمي في نيويورك. والمؤتمر الدولي الرفيع المستوى بشأن تنفيذ أهداف العقد الدولي للعمل “الماء من أجل الحياة” والذي عقد مؤخرا بمدينة دوشنبيه – جمهورية طاجيكستان.

ويهدف المؤتمر إلى دعوة المعنيين في قضايا المياه على جميع  المستويات الوطنية والإقليمية والدولية لتحقيق الأهداف المتعلقة بالمياه المتفق عليها دوليا، بما في ذلك مشروع الأهداف الإنمائية المستدامة، استنادا إلى تقييم شامل لتنفيذ العقد الدولي للعمل “الماء من أجل الحياة”، 2005-2015. كما يهدف المؤتمر الى  تعزيز وعي المجتمع الدولي حول الاتجاهات القائمة حاليا في قطاع المياه، وحشد جهود الحكومات ومؤسسات الامم المتحدة والمنظمات الدولية والمنظمات غير الحكومية، وأصحاب العلاقة المعنيين، على كل المستويات في حل مشاكل المياه. وستقدم نتائج المؤتمر في الدورة 70 للجمعية العامة للأمم المتحدة في عام 2015.

الجدير بالذكر بأن حكومة جمهورية طاجيكستان نظمت المؤتمر كجهة مضيفة للحدث في الفترة  9-10 يونيو الجاري بالتعاون مع فريق الأمم المتحدة المعني بالمياه،  مجموعة من المنظمات التابعة للأمم المتحدة بالإضافة إلى منظمات دولية وإقليمية. وترأس اللجنة التحضيرية للمؤتمر على مستوى جمهورية طاجيكستان معالي رئيس وزراء جمهورية طاجيكستان. وشارك في المؤتمر ممثلون من حكومات الدول الأعضاء في منظمة الأمم المتحدة  ومنظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والإقليمية والمؤسسات المالية الدولية ودوائر الأعمال والمنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني بالإضافة إلى العلماء والخبراء المتخصصون في مجال ادارة الموارد المائية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى