الامارات تشارك في معرض هانوفر ميسي الصناعي 7 أبريل المقبل

الامارات-اخبار الامارات اون لاين

تشارك دولة الامارات في معرض هانوفر ميسي الصناعي الدولي 2014 خلال الفترة من 7 الى 11 أبريل القادم وذلك بجناح تقوده وزارة الاقتصاد ودائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي ويضم حوالي 35 جهة مشاركة منها 19 مصنعا و16 جهة حكومية وشبه حكومية.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته الدائرة اليوم بمقر نادي أبوظبي للإعلام الاقتصادي حضر جانبا منه سعادة محمد عمر عبد الله وكيل الدائرة وشارك فيه كل من سعادة جمعة الكيت الوكيل المساعد لشؤون التجارة الخارجية في وزارة الاقتصاد وسعادة حمد عبد الله الماس المدير التنفيذي لقطاع العلاقات الاقتصادية الدولية بالدائرة وسعادة محمد حسن القمزي الرئيس التنفيذي للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة وجميلة حمد الجنيبي نائب الرئيس للتسويق بمنطقة خليفة الصناعية “كيزاد” وابراهيم محمد المرزوقي مدير العلاقات العامة بشركة ادنوك للتوزيع.

وأكد سعادة جمعة الكيت في كلمة له أن وزارة الاقتصاد تثمن الشراكة الاستراتيجية مع دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي في عديد من الفعاليات الاقتصادية خاصة المعارض الصناعية الدولية التي يأتي على رأسها “معرض هانوفر الصناعي الدولي” الذي ينعقد هذا العام بمدينة هانوفر الألمانية بمشاركة إماراتية فاعلة تضم عدة جهات من القطاعين العام والخاص من دوائر ومؤسسات وهيئات وشركات مصدرة ومصانع عاملة في الدولة.

وأضاف ان أهم ما يميز مشاركة هذا العام في المعرض وجود زيادة في الجهات الاماراتية المشاركة البالغ عددها 35 جهة بزيادة 50 بالمائة وأيضا الزيادة في المساحات المعروضة بأكثر من ألف متر مربع مقارنة بالعام الماضي ” مؤكدا أهمية التواجد الإماراتي من جميع إمارات الدولة في معرض هانوفر الصناعي الدولي باعتباره أحد أهم المعارض العالمية المتخصصة في التقنية الصناعية والاستثمار ويجمع تحت سقف واحد أحد عشر معرضا تجاريا من ألمانيا ودول أخرى من العالم .

وأكد الكيت أهمية انعقاد ملتقى الاعمال الإماراتي السنوي على هامش المشاركة في هانوفر بما يساهم في توفير الفرصة المثالية للمصدرين الوطنيين للتعرف على التطورات العالمية في مجال التصدير ومن جانب آخر إطلاع العالم على المنتج الإماراتي وجودته وقدرته على المنافسة إقليميا وعالميا.

وذكر أن مشاركة الدولة في هذا الحدث الدولي يساهم في إلقاء الضوء على الفرص الاستثمارية ومقومات الاقتصاد الوطني أمام جمهور الاقتصاديين ورجال الأعمال الالمان والأجانب المشاركين في فعاليات المعرض إذ يستقطب أكثر من 200 ألف زائر من إحدى وسبعين دولة يمثلون قطاعا عريضا من الاقتصاديين والمديرين التنفيذيين ورجال الأعمال.

وأضاف إن ألمانيا تعتبر الشريك التجاري الأهم للدولة في منطقة اليورو بنسبة تصل الى 22 بالمائة من اجمالي التبادل التجاري مع دول الاتحاد الاوروبي فيما تعد الإمارات السوق الأهم لألمانيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا حيث يبلغ عدد الشركات الألمانية القائمة في الإمارات ما يزيد على ألف شركة وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين نحو 9 مليارات دولار في العام 2012.

وأوضح الكيت أن المشاركة في المعرض تصب نحو تحقيق الرؤية الاقتصادية للإمارات 2021 وتعزز من تصنيف الدولة كدولة ذات نمو مدفوع بالابتكار وفقا لتصنيف منتدى الاقتصاد العالمي ..كما أن الامارات باتت تنفذ استراتيجية طموحة لتعزيز دور قطاع الصناعة في منظومة العمل الاقتصادي وزيادة مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي ..مشيرا الى أن القطاع الصناعي أصبح محركا رئيسا في أداء الاقتصاد الوطني ومحورا مهما من محاور التنمية وتنوع مصادر الدخل حيث تراوحت مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي للدولة خلال عام 2012 بين /11/ و/15/ في المائة.

من جانبه قال سعادة حمد عبد الله الماس في كلمة له خلال المؤتمر إن أهمية مشاركة دولة الامارات في معرض هانوفر ميسي بألمانيا والذي يعد أحد أكبر المعارض المتخصصة في القطاع الصناعي على مستوى العالم للعام السابع على التوالي تأتي من منطلق توجهات حكومة دولة الامارات الرشيدة في تنمية وتطوير هذا القطاع الاستراتيجي باعتباره واحدا من أهم القطاعات التي ترتكز عليها رؤية الامارات الاستراتيجية 2021 وكذلك رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030 .

وأضاف إن حكومة إمارة أبوظبي تولي بدورها اهتماما وتركيزا كبيرا في خططها الاستراتيجية التنموية على تنمية وتطوير القطاع الصناعي من خلال ما تسعى اليه استراتيجية ابوظبي الصناعية التي تستهدف تحقيق معدل سنوي تراكمي للصناعة يقدر بـ 9 بالمائة والمساهمة بـ 24 بالمائة في إجمالي الناتج المحلي في عام 2030 .

واشار الى التوقعات الصادرة عن تقرير التنبؤات الاقتصادية الاخير الصادر عن دائرة التنمية الاقتصادية والتي بينت مساهمة القطاع الصناعي في الناتج المحلي الاجمالي بنسبة 7ر9 بالمائة عام 2012 و8ر9 بالمائة عام 2013 مع توقعات بارتفاعه الى 5ر11 بالمائة عام 2014 و3ر12 مع بلوغ العام 2017.

وأوضح الماس أن الهدف الأهم من مشاركات دولة الامارات في معرض هانوفر تكمن في بناء اقتصاد يقوم على المعرفة وذلك من خلال نقل التكنولوجيا الصناعية الى الدولة عبر تعزيز التواصل والتواجد في مثل هذه المناسبات العالمية في المانيا التي تتصدر لائحة جدول براءات الاختراع المتعلقة بالأسواق الدولية مما يتيح الفرصة لمصانع دولة الامارات للاطلاع على آخر ما توصلت اليه العلوم والتكنولوجيا في القطاع الصناعي لما من شأنه أن يعزز من تنافسية دولة الامارات على المستويين الاقليمي والدولي.

وذكر أن الرؤية الاقتصادية لإمارة أبوظبي 2030 أولت أهمية قصوى للقطاع الصناعي باعتباره محورا أساسيا في مكينة النمو الاقتصاد لإمارة أبوظبي وكأحد القطاعات المحققة للتنوع المستهدف في قاعدة الإنتاج والتحول من اقتصاد ريعي إلى اقتصاد قائم على المعرفة تسهم فيه القطاعات غير النفطية بنسبة لا تقل عن 60 بالمائة بحلول عام 2030.

وأفاد سعادة حمد الماس بأن نتائج مؤشر الأداء الصناعي في إمارة أبوظبي الذي أعدته دائرة التنمية الاقتصادية للعام 2013 عكست مستوى من التفاؤل لدى المنشآت الصناعية في أبوظبي بنحو 31 نقطة مقارنة ب 14 نقطة عام 2012 وعزا ذلك إلى ارتفاع تفاؤلهم تجاه الأوضاع المستقبلية والحالية.

وأضاف إن المنشآت الصناعية أبدت مستوى مرتفعا جدا من التفاؤل إزاء الوضع الحالي بلغ نحو13ر 18 نقطة عام 2013 مقارنة ب 77ر2 نقطة في عام 2012 عاكسا بذلك الكثير من التحسن للمنشآت الصناعية بإمارة أبوظبي بوجه عام.

وأكد أن تواجد هذا المعرض العالمي في ألمانيا التي تستحوذ على ثلثي المعارض العالمية الشهيرة يعد أيضا أحد أهم الاسباب التي دعت الامارات الى المشاركة بهذا الحجم الكبير انطلاقا لما تتمتع به العلاقات الاقتصادية بين الامارات والمانيا من تطور ونمو خلال السنوات الماضية.

ونوه إلى أن بيانات وزارة الاقتصاد تشير الى أن الامارات تعد الشريك التجاري الأول لألمانيا على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي حيث نما حجم التبادل التجاري الاجمالي بين البلدين بنسبة تفوق 125 بالمائة بين عامي 2004 و2012 وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين عام 2012 أكثر من 5ر10 مليار يورو.

وأعرب سعادة حمد عبد الله الماس في ختام كلمته عن شكره وتقديره لشركاء دائرة التنمية الاقتصادية في هذا الحدث العالمي المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة ومنطقة خليفة الصناعية كيزاد وشركة أدنوك الداعمين الاستراتيجيين لهذا الحدث الذي تشارك فيه حوالي 19 مصنعا من إمارة أبوظبي ضمن جناح الدولة الذي يقع على مساحة 1008 امتار مربعة ويعد الاكبر بين مشاركاتها السابقة.

من جانبه أعرب سعادة محمد حسن القمزي الرئيس التنفيذي للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة عن سعادته بمشاركة المؤسسة في معرض ميسي هانوفر في ألمانيا في 7 أبريل المقبل .. المعرض التجاري الرائد في عالم التكنولوجيا الصناعية ..موضحا أن المؤسسة العليا ستحتضن وفدا هاما يتألف من 19 شركة مقرها المدن الصناعية المتخصصة في أبوظبي والتي تعمل تحت مظلتها كجزء من التطور الصناعي المستدام ودليل على أهمية أبوظبي المتنامية والمستمرة كمركز صناعي في دولة الامارات .

وأضاف إن الشركات الممثلة في هذا الوفد تعد كبرى الشركات الصناعة على الصعيد الإقليمي ومن المنتظر أن تشهد خلال مشاركتها في هانوفر هذا العام توقيع اتفاقيات هامة .

وأكدت جميلة حمد الجنيبي نائب الرئيس التنفيذي للتسويق بمنطقة خليفة الصناعية “كيزاد” أن كيزاد شهدت خلال الاشهر الـ 12 الماضية اقبالا ملحوظا من المستثمرين في العديد من الانشطة الصناعية من أبرزها المجموعات الغذائية ..الألمنيوم واللوجستية والتي نالت النصيب الاكبر من حيث الاستثمارات.

وأشارت الى أن مشاركة كيزاد في معرض هانوفر هذا العام تهدف الى الترويج لإمارة ابوظبي والعمل على جذب المزيد من الاستثمارات وخاصة من المانيا وذلك عبر تقديم الحوافز والمميزات التي تقدم كيزاد للمستثمرين في ظل ما تتمتع به من مساحة تقدر بأكثر من 9 ملايين متر مربع من الأراضي المؤجرة وفيها حوالي 13 مليار دولار من الاستثمارات حتى الآن.

وأكدت أن منطقة خليفة الصناعية تسعى من خلال مشاركاتها الرامية الى الترويج والتسويق لإمارة ابوظبي كوجهة مفضلة للمصانع والاستثمارات الاجنبية تهدف ضمن خطتها الاستراتيجية الى وضع كيزاد لتكون مركزا صناعيا رائدا في منطقة الشرق الأوسط وذلك عبر توفير خدمات لوجستية وبنى تحتية ذات مقاييس عالمية للمستثمرين المحليين والأجانب .

وذكر ابراهيم محمد المرزوقي أن أدنوك ومجموعة شركاتها تشارك للسنة السابعة على التوالي في معرض هانوفر الصناعي 2014 وذلك بالتعاون والتنسيق مع دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي الجهة المنظمة لجناح الدولة في هذا الحدث ..كما ترعى الملتقي الذي تنظمه الدائرة على هامش المعرض والذي يهدف الى التعريف بالفرص الاستثمارية المتوفرة في مختلف القطاعات في الدولة.

وقال إن مشاركة أدنوك في هذا المعرض الهام تأتي بهدف بناء علاقات تعاون مثمر مع الشركات العالمية الكبرى في مجال الصناعة والتكنولوجيا من خلال التعريف بمتطلبات صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات في دولة الامارات والاطلاع على آخر التطورات في هذه الصناعة”.

وأكد المرزوقي أهمية مثل هذه المعارض في تعزيز جهود ومبادرات أدنوك التي تستهدف نقل التكنولوجيا والمعرفة ذات الصلة بعمليات صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات واستغلال هذا الحدث الهام في بناء شراكات تجارية عبر تعريف مجتمع رجال الأعمال والمستثمرين بفرص الاستثمار المشترك المتاحة في مختلف مجالات عمل أدنوك ومجموعة شركاتها.

وشدد على ضرورة استغلال هذه المعارض والفعاليات العالمية في عرض التطور الكبير الذي يشهده قطاع النفط والغاز في الامارات والتعريف بجهود ادنوك في توظيف التكنولوجية الحديثة في قطاع النفط والغاز والبتروكيماويات والترويج للفرص الاستثمارية المتوفرة في هذا القطاع ..مشيرا الى اهمية الندوات وورش العمل وجلسات النقاش المصاحبة للملتقى والتي من شأنها أن تثري المشاركة وتعود بالنفع على الجميع.

ومن المقرر أن تنظم دائرة التنمية الاقتصادية في اليوم الثاني من مشاركة الدولة في معرض هانوفر ملتقى الاعمال والاستثمار يفتتحه سعادة جمعة مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية ألمانيا الإتحادية وسعادة محمد عمر عبد الله وكيل دائرة التنمية الاقتصادية – أبوظبي وأولاف هوفمان نائب رئيس الغرفة العربية الالمانية للتجارة والصناعة.

وأكد المهندس ايمن المكاوي مدير مكتب تنمية الصناعة والذي يشارك في معرض هانوفر للمرة الاولى بعد تأسيسه في نوفمبر من العام الماضي أن معرض هانوفر الصناعي يعد فرصة سنوية سانحة لدولة الامارات لتحقيق اهدافها الاستراتيجية الرامية الى تنمية وتطوير القطاع الصناعي حيث يأتي ذلك في إطار ما يسعى المكتب الى تحقيقه حسب محددات الاستراتيجية الصناعية لإمارة أبوظبي والتي تعتمد على بناء قطاع صناعي معرفي يتمتع بالقيمة المضافة والتنافسية العالية على المستويين الاقليمي والدولي.

ويتضمن الملتقى عددا من جلسات الحوار الاولى عن اقتصاد دولة الامارات يشارك فيها كل من أمير العوضي مدير ادارة تطوير الاعمال بشركة مصدر والدكتور جمعه المطروشي نائب رئيس هيئة دبي لواحة السيليكون فيما تسلط الجلسة الثانية على القطاع الصناعي في الدولة بمشاركة سعادة المهندس سهيل مبارك العامري الرئيس التنفيذي لمؤسسة صناعات وسعادة سعيد فاضل المزروعي الرئيس التنفيذي للإمارات للألمنيوم وثامر راشد القاسمي مدير مشروع بجهاز ابوظبي للرقابة الغذائية.

وستخصص جلسة آخرى مناقشاتها لاستعراض المشاريع الاستثمارية للقطاع الصناعي في المناطق الحرة يشارك فيها كل من سعادة محمد حسن القمزي وسعادة خالد ساملين الكواري العضو المنتدب والمدير التنفيذي لمنطقة خليفة الصناعية وسعادة المهندس ايمن المكاوي وجويس شوكري اخصائي تطوير الاعمال بالمنطقة الحرة برأس الخيمة.

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى