الإمارات تشارك في المنتدى الدولي الأول للقيادات النسائية في الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية

201404111100312

ترأست سعادة السفيرة لانا نسيبة المندوبة الدائمة لدولة الإمارات لدى الأمم المتحدة وفد الدولة المشارك في المنتدى الدولي الأول للقيادات النسائية في الدول العربية ودول أمريكا الجنوبية الذي عقد في ليما عاصمة البيرو خلال الفترة من الفترة من 7 إلى 9 أبريل الجاري.

شارك في هذا المنتدى قرابة 400 شخصية نسائية مثلت الحكومات والسلطة التشريعية والقطاع الأكاديمي وقطاع الأعمال الخاصة.. وتضمنت أعماله خمس جلسات رئيسية تركزت مداولاتها على إستعراض الجهود التي بذلتها دول المنطقتين لتعزيز المشاركة السياسية للمرأة وتعزيز الأمن والسلم من أجل التنمية، وتطوير التعليم من أجل تمكين المرأة وإستعراض السبل الأنجح لتمكين المرأة في ظل التحديات الإقتصادية العالمية الراهنة، وسبل تعزيز ريادة النساء للأعمال.

وتناول المنتدى أيضا أوضاع المرأة في دول المنطقتين، والتحديات المشتركة بما فيها التحديات الإقتصادية والإجتماعية والثقافية التي تواجه تقدم المرأة وساهمت في إيجاد نظرة سلبية نحوها وقللت من إمكانياتها.

وإستعرضت المشاركات التجارب والممارسات الوطنية في معالجة هذه التحديات والإرتقاء بمكانة المرأة والنهوض بها في مجالات التعليم والتمثيل السياسي والتمكين الإقتصادي.. وأجمعن على ضرورة تعزيز جهود الحكومات لضمان توفير فرص التعليم الأفضل لجميع الفتيات، وبما يتماشى مع التغيرات العلمية والتكنولوجية الحديثة وتلبية متطلبات إقتصاد المعرفة وأهمية التركيز على تثقيف الرجل والأبناء جديدة تهدف إلى تغيير النظرة السلبية للمجتمعات نحو المرأة .

وفي سياق مداولات المنتدى جاء ذكر دولة الإمارات كنموذج يحتذى به في تمكين المرأة بمجالات صنع القرار والتمكين الإقتصادي لا سيما في ظل قرار الدولة إلزام مجالس إدارات الشركات والمؤسسات الحكومية بتعيين إمرأة فيها.

وفي الختام إعتمد المنتدى إعلان “باشاكاماك” القاضي ضمن جملة أمور بدعوة الحكومات إلى تعزيز جهودها الرامية إلى حماية حق المرأة في التنمية والتعليم والتمكين الإقتصادي في المنطقتين، بما في ذلك مشاركتها السياسية .

وطالب بتعزيز التعاون بين المنطقتين في تلك المجالات وأدان كل أشكال العنف ضد المرأة، وإعتبر ما جاء فيه من مبادئ بمثابة آلية ثابتة لمتابعة تنفيذ التوصيات المتعلقة بقضايا المرأة.

وإتفقت المشاركات على عقد هذا المنتدى بشكل دوري كل ثلاث سنوات ورحبن بإستضافة دولة الكويت للمنتدى المقبل عام 2017.

تجدر الإشارة إلى أن انعقاد المنتدى الأول للقيادات النسائية في دول أمريكا الجنوبية والدول العربية ” أسبا” جاء عملا بتوصية إعلان قمة الدول العربية – الأمريكية الجنوبية الثالثة التي عقدت في بيرو عام 2012.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى