الإمارات تجدد دعمها لتعزيز انتشار مشاريع وحلول الطاقة المتجددة

شارك وفد الإمارات في قمة القادة لتغير المناخ التي تعد أرفع اجتماع دولي بهذا الشأن على مدار السنوات الخمس الأخيرة.

وعقدت القمة بالتزامن مع اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك حيث يترأس وزير الخارجية الإماراتية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وفد دولة الإمارات في اجتماعات الجمعية العامة في دورتها الحالية.

مزيج متنوع
وجددت دولة الإمارات خلال القمة دعمها لتعزيز انتشار مشاريع وحلول الطاقة المتجددة من ضمن مزيج متنوع لمصادر الطاقة، وشددت على أهمية الاستخدام الأمثل وتعزيز كفاءة الطاقة، وأعربت عن تأييدها للجهود التطوعية الهادفة إلى الحد من تداعيات تغير المناخ.

وهدفت القمة الدولية التي دعا إليها الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، إلى حشد التأييد السياسي لإبرام اتفاقية عالمية جديدة بشأن تغير المناخ والتي ستتم مناقشتها في باريس في ديسمبر 2015 .

120 رئيس
وشهدت القمة حضور ما يزيد على 120 من رؤساء الدول والحكومات وتخللها الإعلان عن مجموعة من التدابير والشراكات الجديدة الرامية إلى التصدي للتحديات العالمية المرتبطة بتغير المناخ.

وجاءت القمة عقب الاجتماع الوزاري رفيع المستوى بشأن تغير المناخ الذي استضافته أبوظبي في مايو الماضي والذي كان له دور هام في صياغة وتوسيع نطاق المبادرات والالتزامات التي جرى الإعلان عنها خلال قمة نيويورك.

استثمارات الإمارات
يذكر أن دولة الإمارات قامت من خلال شركة “مصدر” بضخ استثمارات كبيرة في عدد من مشاريع الطاقة المتجددة المحلية والعالمية والتي تصل طاقتها الإنتاجية حاليا إلى نحو 1 جيجاوات.

وفي سياق متصل أكدت الولايات المتحدة الأمريكية وجمهورية الصين الشعبية التزامهما بالعمل على خفض انبعاثات الغازات المتسببة بظاهرة الاحتباس الحراري علما بأنهما أكبر متسببين بهذه الانبعاثات على مستوى العالم.

 

وام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى