الإعلام الروسي يبرز فوز الإمارات برئاسة الانتربول الدولي

الجمعة، ٢٦ نوفمبر ٢٠٢١ – ٩:١٤ م


موسكو في 26 نوفمبر / وام / اهتمت وسائل الإعلام الروسية بما فيها
وكالات الأنباء والصحف بفوز دولة الإمارات العربية المتحدة برئاسة
المنظمة الدولية للشرطة الجنائية” الانتربول” وانتخاب اللواء الدكتور
أحمد ناصر الريسي مفتش عام وزارة الداخلية رئيسا لدورة جديدة تستمر
للأربع سنوات قادمة.

وتناقلت وكالة أنباء “تاس”، و”ريا نوفوستي”، و”انتر فاكس”
الروسية للأنباء وغيرها، خبر انتخاب الريسي بالقول إن اللواء الإماراتي
أحمد ناصر الريسي انتخب لمنصب رئيس الانتربول خلال اجتماع الدورة
التاسعة والثمانين للجمعية العمومية للمنظمة والذي عقد في اسطنبول
للفترة من 23 إلى 25 نوفمبر الحالي وبمشاركة ممثلين عن 160 دولة، وذلك
خلفا للكوري الجنوبي كيم جونغ يانغ الذي شغل منصب رئيس الإنتربول منذ
2018.

وسلط الإعلام الروسي الضوء على السيرة المهنية للواء الريسي
الذي انضم لشرطة أبوظبي عام 1980 مرورا بالمناصب التي تسلمها وانتهاء
بانتخابه رئيسا للانتربول الدولي.

وأشارت وسائل الإعلام الروسية إلى التهنئة التي تقدم بها
يورجن ستوك الأمين العام للمنظمة إلى اللواء الريسي على انتخابه مبديا
تطلعه إلى العمل معه لضمان استمرار عمل الانتربول والحفاظ على التعاون
الدولي.

يذكر أن “الإنتربول” الدولي تأسس عام 1923، ويضم حاليا في
عضويته 194 دولة، حيث يرتبط مجال عمله حصريا بالتحقيق في القضايا
الجنائية وجمع وتحليل المعلومات عن المجرمين والجرائم ذات الطابع
الدولي.

وام/مسك/مصطفى بدر الدين


اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى