اعتماد 22 فبراير يوما وطنيا للرفق بالحيوان

تجديد الثقة بإدارة جمعية الإمارات للرفق بالحيوان برئاسة لخريباني

 كتب: عبدالرحمن نقي – ENN – جددت الجمعية العمومية لجمعية الإمارات للرفق بالحيوان وبالتزكية الثقة بمجلس الادارة الحالي للجمعية برئاسة  سعادة الدكتور ناصر لخريباني النعيمي لدورة ثانية تستمر أربع سنوات.

جاء ذلك خلال انعقاد الجمعية العمومية العادية الليلة الماضية  بمقر الجمعية بحديقة الإمارات للحيوانات بمنطقة الباهية في أبوظبي؛ بحضور السيد احمد حسين أمين مندوب إدارة جمعيات النفع العام بوزارة الشؤون الاجتماعية.

واعتمد الاجتماع التقريرين الإداري والمالي، واعتماد المدقق المالي للجمعية .

كما اعتمدت الجمعية العمومية يوم الثاني والعشرين من فبراير من كل عام  يوما اماراتيا وطنيا  للرفق بالحيوان .

وأكد سعادة الدكتور ناصر لخريباني النعيمي، رئيس مجلس إدارة الجمعية ، أهمية نشر الوعي بقضايا الرفق بالحيوان والمحافظة على حياة الحيوان، وحث الجمهور على معاملة الحيوان بإنسانية وتشجيعهم على الانخراط في الأعمال التطوعية الخاصة بحمايته، وتوعية الجمهور بأهمية الحيوان، ودوره في الحفاظ على التوازن البيئي الذي يضمن استمرارية الحياة على كوكب الأرض، وتنظيم القوافل العلاجية لتقديم العلاج للحيوانات بالتنسيق مع الجمعيات والمراكز الصحية المتخصصة بالدولة.

وأكد حرص الجمعية على دعم كل الأعمال التي تهدف لرفع مستوى أهدافها ونشر الوعي بمضمون القانون الاتحادي لسنة 2007 في شأن الرفق بالحيوان، والقوانين المحلية المتعلقة بالحيوان والبيئة.

وكانت معالي مريم محمد خلفان الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية قد اصدرت القرار الوزاري رقم 56 لسنة2011 بشأن اشهار جمعية الامارات للرفق بالحيوان وتهدف الجمعية الى نشر الوعي بقضايا الرفق بالحيوان واهمية المحافظة على حياة الحيوان وحث الجمهور على معاملة الحيوان بانسانية وتشجيعهم على الانخراط في الاعمال التطوعية الخاصة بحماية الحيوان وتعزيز السلوكيات الايجابية في معاملة الحيوان من منطلق الدور الايجابي للحيوانات واهميتها لحياة الانسان وتوعية الجمهور باهمية الحيوان ودوره في الحفاظ على التوازن البيئي الذي يضمن استمرارية الحياة على كوكب الارض وتنظيم القوافل العلاجية لتقديم العلاج للحيونات وذلك بالتنسيق مع الجمعيات والمراكز الصحية المتخصصة بالدولة. وتقوم الجمعية بابحاث تعنى بدراسة الطرق المناسبة لرعاية الحيوان وتغذيته بعد الحصول على الموافقة المسبقة من الجهات المعنية بالامارة وموافقة وزارة البيئة والمياه وتعزيز ممارسة الاتفاقيات الدولية مع جهات الاختصاص الاقليمية والمحلية ورفع تمثيل الامارات في المحافل والمؤتمرات الدولية الخاصة بالرفق بالحيوان بعد الحصول على موافقة وزارة الشؤون الاجتماعية ووزارة الخارجية. وتتولى الجمعية تنظيم المعارض واقامة الندوات.

ودعم كل الاعمال التي تهدف لرفع مستوى اهداف الجمعية ونشر الوعي بمضمون القانون الاتحادي لسنة 2007 في شأن الرفق بالحيوان وكذلك القوانين المحلية المتعلقة بالحيوان والبيئة.

وبموجب القرار تقوم الجمعية مع الجهات المختصة بشأن اقامة معارض ومزادات عرض وبيع الحيوانات وما يتفق مع الدليل الارشادي للرفق بالحيوان بتسجيل الحيوانات في سجل خاص بها لمعرفة عددها ونوعها وسلالتها والجهة الموردة والحالة الصحية لها .

 

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى