اعتراض بكرات التنس على مباراة

احتج مشجعون على إقامة مباراة في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم مساء يوم الاثنين خلال فوز اينتراخت فرانكفورت 2-1 على رازن بال شبورت لايبزيج، وتأخر انطلاق الشوطين الأول والثاني بسبب إلقاء المئات من كرات التنس في أرضية الملعب، وأهدر لايبزيج فرصة الصعود إلى المركز الثاني وتأثر بقرار حكم الفيديو المساعد بإلغاء احتساب ركلة جزاء في لقاء متوتر شهد شجارا بين اللاعبين، وأقيمت المباراة وسط صيحات استهجان لا تتوقف.
أصبح فرانكفورت في المركز الثالث برصيد 39 نقطة وبفارق نقطة واحدة خلف بروسيا دورتموند بينما يأتي لايبزيج في المركز الخامس وله 38 نقطة، ويتصدر بايرن ميونيخ الدوري بفارق كبير ويملك 59 نقطة، وهذه أول مباراة، من ضمن 5 مباريات، ستقام يوم الاثنين في الدوري الألماني هذا الموسم وهو قرار أثار غضب الكثير من المشجعين، وطالبت روابط مشجعي فرانكفورت يوم الجمعة بالاحتجاج على موعد اللقاء وقالت، إن رابطة الدوري والأندية «مستعدة للتضحية بمصالحنا من أجل مكاسب مالية محدودة. طالما يدخل جيوبهم بعض الأموال الإضافية فإنه لا يوجد اهتمام من جانبهم بشأن عدد أيام الإجازة التي نحتاج إليها لحضور مباراة خارج الأرض، و التسويق هو أولويتهم الأولى»، وقالت رابطة الدوري الألماني إنها أرادت منح فرصة أكبر لتعافي الفرق المشاركة في يوروبا ليج يوم الخميس وهو ما انطبق على لايبزيج هذا الموسم.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى