أحمد بالهول الفلاسي يناقش مع وزير الرياضة السعودي سبل تعزيز العلاقات بين البلدين

الخميس، ١١ أغسطس ٢٠٢٢ – ٧:٠١ م


قونية في 11 أغسطس / وام / ناقش معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي رئيس الهيئة العامة للرياضة، النائب الأول لرئيس اللجنة الأولمبية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي مع الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية بالمملكة العربية السعودية، رئيس الاتحاد الرياضي للتضامن الإسلامي سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين خاصة في المجال الرياضي.

وجاء ذلك على هامش تواجد معاليه في مدينة قونية التركية لمتابعة مشاركة وفد الإمارات بالنسخة الخامسة من دورة ألعاب التضامن الإسلامي.

وأكد معالي أحمد بالهول الفلاسي دعم الإمارات الكامل لملف السعودية لطلب استضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية التاسعة عام 2029 في منطقة تروجينا بنيوم، باعتبارها خطوة مهمة نحو زيادة شعبية الرياضات الشتوية في منطقة غرب آسيا.

وشدد معاليه على دعم السعودية لإنجاح استضافة الرياض لدورة الألعاب العالمية للفنون القتالية 2023، مع بحث إمكانية توقيع اتفاقيات تعاون بين البلدين الشقيقين في مختلف مجالات العمل الرياضي، بما يعود بالنفع على القطاع الرياضي في البلدين.

واستعرض معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي جهود الإمارات في تقديم نسخة افتتاحية مميزة لدورة الألعاب الخليجية الأولى للشباب، التي تقام لأول مرة لفئة الشباب من الرياضيين بمجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأشار معاليه خلال اللقاء إلى أهمية تنظيم اللقاءات الثنائية المشتركة وورش العمل ولقاءات تبادل التجارب والخبرات بين مختلف الإدارات والأقسام في الجهات الرياضية المعنية، والاطلاع على أفضل الممارسات التي يتم تطبيقها في تلك الجهات للاستفادة منها وتعميمها.

كما ناقش معاليه آلية تكوين لجان تنسيقية مشتركة من الجهات الرياضية المعنية في البلدين الشقيقين لوضع خطط العمل والإستراتيجيات للبرامج والمبادرات المختلفة التي تصدر عن قيادات الحركة الرياضية والأولمبية في البلدين.

وام/أحمد زهران/رضا عبدالنور


اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى